مقاطعة جيفرسون تتقدم بدعوى إفلاس للحماية من الدائنين (الأوروبية-أرشيف)

رفعت مقاطعة جيفرسون بولاية ألاباما الأميركية دعوى إفلاس للحماية من الدائنين، وهو ما يعد أكبر إفلاس في تاريخ البلديات في الولايات المتحدة.

وصوت مفوضو المقاطعة، التي تضم مدينة برمنغهام المركز الاقتصادي وأكبر مدن ألاباما، بأغلبية أربعة أصوات مقابل صوت لإشهار الإفلاس بعد اجتماع مغلق استمر يومين في محاولة أخيرة لإعادة هيكلة ديون المقاطعة بعيدا عن أروقة القضاء.

وكان من المتوقع أن تتجنب المقاطعة الإفلاس بعد أن توصلت إلى اتفاق مبدئي مع دائنيها في سبتمبر/أيلول الماضي لتسوية ديون تقدر بنحو 3.14 مليارات دولار.

غير أن الاتفاق انهار بسبب ما وصفته مفوضية المقاطعة برفض الدائنين تنفيذ تنازلات تم الاتفاق عليها سلفا.

والإفلاس هو إعلان جهة ما أنها لم تعد قادرة على الوفاء بالتزاماتها إزاء الدائنين, ويتعين عليها قانونا تصفية كل أملاكها وحساباتها البنكية لتسدد أقصى ما يمكنها تسديده من تلك الالتزامات.

ومن شأن دعوى الإفلاس هذه أن تذكي المخاوف من مخاطر سوق سندات البلديات الأميركية التي تبلغ قيمتها 3.7 تريليونات دولار والتي تضررت في الآونة الأخيرة بأزمة ديون مدينة هاريسبرغ عاصمة ولاية بنسلفانيا التي تقدمت بدعوى لإشهار إفلاسها الشهر الماضي.

المصدر : وكالات,وول ستريت جورنال