بورصة عمان تواصل خسائرها (الجزيرة نت)
 
محمد النجار-عمان
 
فتحت بورصة عمان تداولاتها صباح الاثنين على انخفاض في الأسهم لتصل الخسائر إلى نحو 700 مليون دينار (مليار دولار) بعد أن سجلت السوق تراجعا بنسبة 4.5% حتى الساعة الثانية عشرة من ظهر الاثنين
(10 بتوقيت غرينتش).
 
وجاء ذلك بفعل المظاهرات التي تشهدها مصر للمطالبة بتغيير نظام الرئيس حسني مبارك.
 
وقال المحلل المالي مازن ارشيد للجزيرة نت إن السوق واصلت تراجعها نتيجة الخسائر التي سجلتها التداولات أمس والتي بلغت 600 مليون دينار (850 مليون دولار).
 
ولفت ارشيد إلى أن تراجع أكبر سهم في البورصة كان سهم البنك العربي الذي سجلت خسائره بأكثر من 300 مليون دينار (430 مليون دولار)، مما أدى إلى تأثر السوق وتراجع معظم الأسهم المتداولة.
 
وقال إن السوق المالية الأردنية تأثرت كغيرها من الأسواق العربية بالأحداث التي تشهدها مصر.
 
وبين أن أكثر ما يقلق المستثمرين في الأردن وغيرها من الأسواق هو عدم وضوح الرؤية حول ما ستسفر عنه الأحداث في مصر ومدى استمرارها خلال الفترة القليلة المقبلة.
 
وكشف أن أسواق الخليج كانت الأكثر تأثرا بما تشهده مصر نتيجة المخاوف من تأثر إمدادات النفط عبر قناة السويس.
 
وكانت وسائل إعلام محلية قد دعت قبل أيام لوقف التداول في السوق المالية خوفا من تأثر تداولاتها بما يجري في مصر.
 
لكن ارشيد اعتبر أن وقف التداول ليس هو الحل، وأشار إلى أن التداول في السوق المالية استمر في ظروف الحروب التي شهدتها المنطقة ومنها الحرب الأميركية على العراق وغيرها من الظروف السياسية.
 
ومن جهتها، قالت صحيفة الغد الأردنية الصادرة الاثنين إن 138 شركة تم تداول أسهمها الأحد ارتفعت أسعار أسهم 13 منها في حين انخفضت أسهم 108 أخرى.
 
وأشارت إلى أن الرقم القياسي لقطاع الصناعة انخفض بنسبة 3.02%، وانخفض الرقم القياسي للقطاع المالي بنسبة 2.11%، كما انخفض الرقم القياسي لقطاع الخدمات بنسبة  1.34%.

المصدر : الجزيرة