خفض التصنيف الائتماني لديون اليونان
آخر تحديث: 2011/1/15 الساعة 14:16 (مكة المكرمة) الموافق 1432/2/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/1/15 الساعة 14:16 (مكة المكرمة) الموافق 1432/2/11 هـ

خفض التصنيف الائتماني لديون اليونان

التصنيف الجديد للديون اليونانية خفض إلى ما دون الدرجة الاستثمارية (الفرنسية-أرشيف)

خفضت مؤسسة فيتش للتصنيف الائتماني تصنيف الديون اليونانية إلى درجة "عالية المخاطر" رغم الجهود التي تبذلها أثينا من أجل الخروج من أزمة الديون.

وأوضحت المؤسسة الدولية أنها خفضت تصنيفها للديون اليونانية بمقدار درجة واحدة إلى "بي بي +" من درجة "بي بي -"، وحذرت من إمكانية تخفيض التصنيف مرة أخرى إذا لم يظهر الاقتصاد مؤشرات كافية على التعافي.

وحسب التصنيف الجديد تكون انخفضت مكانة الديون اليونان السيادية إلى ما دون الدرجة الاستثمارية.

وذكرت فيتش في بيان صحفي لها صدر الجمعة أنه على الرغم من أداء الاقتصاد اليوناني والمالية العامة التي تجاوزت التوقعات في كثير من النواحي، لا يزال عبء الدين العام مهيئا ليجعل الأوضاع المالية في اليونان عرضة لصدمات سلبية.

وأشارت المؤسسة إلى أن النظرة السلبية تظهر أن مقدرة الدين العام على التحمل لا تزال هشة للغاية، علاوة على التشكيك بقدرة اليونان على الوصول إلى أسواق الائتمان من أجل التمويل خاصة في العام المقبل.

ويأتي تصنيف فيتش الجديد للديون اليونانية رغم محاولات أوروبية لمنع أزمة الديون السيادية من الانتقال إلى دول أخرى في منطقة اليورو بعد اليونان وأيرلندا، حيث ترشح أوساط أوروبية لجوء كل من البرتغال وإسبانيا لخطة إنقاذ اقتصادي.

والتصنيف الجديد للديون اليونانية جاء بعد ثلاثة أيام فقط من إعلان هيئة إدارة الدين العام اليونانية نجاحها في بيع سندات خزانة بقيمة 1.95 مليار يورو (2.5 مليار دولار).

وبلغ سعر الفائدة على هذا الطرح 4.9% بزيادة طفيفة عن سعر الفائدة على الطرح السابق وكان 4.82% وذلك في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

يذكر أن اليونان قد اتفقت في مايو/أيار الماضي على الحصول على حزمة قروض إنقاذ بقيمة 110 مليارات يورو (145 مليار دولار) من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي على مدى أربع سنوات لتفادي إشهار عجزها عن سداد التزاماتها المالية.

في المقابل اضطرت أثينا إلى تبني حزمة إجراءات تقشف صارمة مما أثار موجات عديدة من الاحتجاجات الشعبية خلال العام الماضي.

المصدر : وكالات

التعليقات