تباطؤ النمو بمنطقة اليورو
آخر تحديث: 2010/9/23 الساعة 15:53 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/9/23 الساعة 15:53 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/15 هـ

تباطؤ النمو بمنطقة اليورو

ارتفاع سعر صرف اليورو قد يقلص الصادرات (الفرنسية)


تباطأت وتيرة النمو في دول منطقة اليورو في سبتمبر/أيلول الجاري إلى أدنى مستوى في سبعة أشهر، وأظهر مؤشر رئيسي هبوطا شديدا لم يصله منذ أوائل الأزمة المالية العالمية.

 

وتباطأ مؤشر مديري المشتريات لقطاع الخدمات بمنطقة اليورو الذي تصدره مؤسسة ماركت البحثية البريطانية إلى 53.6 نقطة هذا الشهر من 55.9 في أغسطس/آب، مسجلا أدنى قراءة منذ فبراير/شباط.

 

ويتم جمع المؤشر من خلال استطلاعات تشمل حوالي 2000 شركة تتراوح بين البنوك والمطاعم.

 

ويستقر المؤشر حاليا فوق مستوى 50 نقطة الذي يفصل بين النمو في نشاط الأعمال والانكماش.

 

وتراجعت وتيرة نمو قطاع الصناعات التحويلية في منطقة اليورو -الذي كان سببا رئيسيا في تحول الاقتصاد إلى النمو في الربع الثالث من العام الماضي- إلى أدنى معدلاتها منذ يناير/كانون الثاني.

 

وتراجع مؤشر قطاع الصناعات التحويلية إلى 53.6 نقطة في الشهر الجاري من 55.1 نقطة في أغسطس/آب، مقارنة بتوقعات محللين بقراءة تبلغ 54.5 نقطة، في حين هبط مؤشر الإنتاج إلى 54.4 نقطة هذا الشهر مقارنة مع 57.1 نقطة في أغسطس/آب.

 

وتراجع المؤشر المجمع -الذي يتشكل من قطاعيْ الخدمات والصناعات التحويلية، ويستخدم عادة للتنبؤ بالنمو بشكل عام- إلى 53.8 نقطة هذا الشهر من 56.2 في أغسطس/آب مقارنة مع توقعات بقراءة 55.7 نقطة.

 

ومن ناحية أخرى زاد مؤشر توقعات الشركات في قطاع الخدمات -الذي يعطي توجيها بشأن رؤية الشركات للوضع خلال عام- إلى 68.1 نقطة الشهر الجاري من 67.1 نقطة في أغسطس/آب، مسجلا أعلى مستوى منذ أبريل/نيسان.

 

وفي تطور يثير قلق صناع السياسة تراجع المؤشر المجمع للبطالة إلى 51.3 نقطة في سبتمبر/أيلول من 51.7 نقطة في أغسطس/آب، وهو ما يشير إلى أن الشركات استوعبت عمالة أقل بالمقارنة مع أغسطس/آب.

 

وظلت البطالة عند 10% من القوة العاملة للشهر الخامس على التوالي في يوليو/تموز، مقتربة من أعلى مستوى في 13 عاما، مما يقلص إنفاق الأسر.

 

وقال المحلل بمؤسسة غلوبل إنسايت هوارد آرشر إن المؤشرات تفيد بأن الانتعاش في أوروبا بدأ يضطرب بصورة كبيرة، وإنه قد يواجه صعوبات خطيرة، بما في ذلك ارتفاع سعر صرف العملة الأوروبية الموحدة في الفترة الأخيرة الذي يقلص الصادرات.

المصدر : وكالات

التعليقات