البنوك المملوكة للدولة ستكون قادرة على تغطية بعض الزيادة في رأس المال (رويترز)

 


يتوقع أن تحتاج أكبر عشرة بنوك في ألمانيا إلى 50 مليار يورو (65.44 مليار دولار) إضافية في رأس المال المساهم به من أجل استيفاء قواعد جديدة أكثر صرامة.
 
وأفادت صحيفة دير شبيغل الأسبوعية بأن خبراء البنك المركزي الألماني قدروا أن بنوكا من بينها دويتشه بنك وكومرتس بنك والبنوك المملوكة للدولة مثل فست أل بي وأل بي بي دبليو وبايرن أل بي ستكون قادرة على تغطية معظم تلك الاحتياجات لكن ليس جميعها.
 
وتلزم القواعد الجديدة -التي اتفق عليها الأسبوع الماضي وتعرف باسم بال 3- البنوك بالاحتفاظ برأسمال عالي الجودة يعادل 7% من أصولها العالية المخاطر.
 
وبغية تخفيف العبء عن كاهل البنوك والأسواق، منح المسؤولون البنوك فترات انتقالية للالتزام بالقواعد تصل في بعض الحالات إلى يناير/كانون الثاني 2019 أو بعد ذلك.
 
وقالت دير شبيغل إن حسابات البنك المركزي تظهر قدرة البنوك على جمع أكثر من 40 مليار يورو بنهاية 2019 عن طريق الأرباح وجمع رؤوس أموال جديدة لكن سيكون على البنوك إيجاد مصادر جديدة لرأس المال كي تكمل المبالغ المطلوبة.
 
وأشارت المجلة إلى أن هذا سيكون صعبا بصفة خاصة بالنسبة للبنوك المملوكة للدولة التي أطلق وزير المالية الألماني فولفجانج شيوبله مبادرة جديدة لدمجها.
 
من ناحية أخرى ذكرت صحيفة بيلد الألمانية أن إيرادات الضرائب على المستوى الاتحادي والولايات بلغت في أغسطس/آب الماضي 35.14 مليار يورو بزيادة قدرها 3.6% مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن الإيرادات الضريبية خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري بلغت تقريبا نفس مستوى إيرادات نفس الفترة الزمنية من العام الماضي.
 
وجاء في تقرير الصحيفة أن إيرادات الضرائب خلال الفترة من يناير/كانون الثاني حتى أغسطس/آب من العام الجاري بلغت 306.29 مليارات يورو، بانخفاض قدره 0.4% عن نفس الفترة من العام الماضي حيث سجلت 307.65 مليارات يورو.

المصدر : وكالات