اليابان تتدخل لخفض قيمة الين
آخر تحديث: 2010/9/15 الساعة 19:23 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/9/15 الساعة 19:23 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/7 هـ

اليابان تتدخل لخفض قيمة الين

 
أعلنت اليابان اليوم الأربعاء عن تدخلها في سوق  الصرف للمرة الأولى منذ ست سنوات لخفض قيمة الين, وتعهدت بمزيد من الإجراءات في المستقبل لمحاولة منع الارتفاع المستمر لعملتها من الإضرار بالصادرات وتهديد تعافيها الاقتصادي الهش.

وتفاوتت التقديرات عن قيمة ما باعته اليابان في تدخلها الأول في سوق النقد الأجنبي منذ عام 2003-2004، عندما ضخت 35 تريليون ين (409 مليارات دولار).
  
وقال متعاملون اليوم الأربعاء إن قيمة التدخل قد تكون بلغت ما بين 300 و500 مليار ين (بين 3.6 و6 مليارات دولار)، على الرغم من أن بعض التقارير أكدت أنه أقرب إلى 100 مليار ين (1.1 مليار دولار).
   
وتعزز سعر الدولار بعد الإجراء الياباني وتصريحات مسؤول في وزارة المالية اليابانية بأن التدخل لم ينته بعد, وصعد حوالي 3% إلى أكثر من 85.50 ينا، بعد أن انخفض إلى أدنى مستوى له في 15 عاما.
 
وحتى مع ارتفاع الدولار خلال تعاملات اليوم بـ3% أمام الين فلا تزال هناك شكوك بشأن مدى فاعلية موجة بيع اليابان للين من جانب واحد في نهاية المطاف.

وقال ريتشارد جيرام كبير اقتصاديي آسيا في ماكويري سيكيوريتيز في طوكيو "من غير الواضح تماما أن هذا التدخل سيكون فعالا في عالم يشهد معدلات صرف منخفضة إلى حوالي صفر وسيولة زائدة".
 
وأضاف "نعتقد أنه لا يزال منطقيا بالنسبة لليابان أن تتحرك لمحاولة وقف قوة الين".
 
من جهته قال الأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية أنخل غوريا إن الين كان مقدرا بأكثر من قيمته لبعض الوقت, وإن من حق البنوك المركزية التدخل لمنع السيولة الزائدة.
 
وتضر قوة الين إلى هذا الحد باقتصاد اليابان المعتمد بدرجة كبيرة على الصادرات من سيارات ومعدات إلكترونية وغيرها, ويضعف قدرة تلك الصادرات على المنافسة في الأسواق الخارجية.
المصدر : الجزيرة + رويترز

التعليقات