جياباو: الصين ترحب بالشركات الأجنبية
آخر تحديث: 2010/9/13 الساعة 16:38 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/9/13 الساعة 16:38 (مكة المكرمة) الموافق 1431/10/5 هـ

جياباو: الصين ترحب بالشركات الأجنبية

جياباو أكد أن بلاده ستواصل تحسين ظروف عمل الشركات الأجنبية ببلاده (الفرنسية)

تعهد رئيس الوزراء الصيني وين جياباو بفتح المجال للشركات الأجنبية وتوفير بيئة استثمار مناسبة لها, في أعقاب شكاوى من تفضيل بكين للشركات المحلية, وأكد أن بلاده بحالة جيدة على الصعيد الاقتصادي وأنها أصبحت محركا هاما للاقتصاد العالمي.
 
وقال جياباو في خطاب في افتتاح المنتدى الاقتصادي العالمي "منتدى دافوس الصيفي" بمدينة تيانجين بشمال الصين" إن الصين ملتزمة بتهيئة بيئة مفتوحة وعادلة للشركات ذات الاستثمارات الأجنبية".
 
وأضاف "أود أن أكرر هنا أن جميع الشركات المسجلة في الصين وفقا للقوانين الصينية تعتبر بمثابة شركات صينية, ومنتجاتها هي منتجات صينية".
  
وقالت غرفة التجارة بالاتحاد الأوروبي في وقت سابق هذا الشهر إن الإنفاذ غير المتساوي للقوانين, والقيود غير العادلة على الاستثمار الأجنبي تردع الشركات العالمية عن توسيع نطاق عملياتها في الصين.
  
كما اتهمت غرفة التجارة الأميركية الصين في يوليو/تموز بإساءة استخدام جاذبية السوق الصينية الضخمة لدفع الشركات الأجنبية إلى نقل أحدث التقنيات لمنافساتها الصينية.
 
وأكد جياباو أنه على مستوى الإجراءات الحكومية، تمنح الصين معاملة متساوية لجميع المنتجات المصنوعة في الصين سواء من جانب الشركات الأجنبية المستثمرة أو الشركات الصينية المستثمرة.
   
وتعهد بأن بكين ستواصل "تحسين القوانين والسياسات ذات الصلة للشركات الأجنبية"، ولكنه لم يبين ماهية التدابير التي ستتخذها بلاده.
 
محرك للانتعاش
من جهة أخرى قال وين جياباو إن النمو الاقتصادي في الصين وفر فرصا كبيرة للنمو بالنسبة للشركات المتعددة الجنسيات، وخلق طلبا كبيرا بالنسبة للاقتصادات الكبرى والبلدان المجاورة.
 
وأضاف "لقد أصبح محركا هاما للانتعاش الاقتصادي العالمي", مشيدا بحزمة "الحوافز الضخمة المثمرة والفعالة والملائمة لواقع الصين" التي نفذتها بلاده في الوقت المناسب.
  
وأكد أن اقتصاد الصين هو الآن في حالة جيدة، ويتميز بسرعة النمو، وتحسن هيكلي تدريجي وارتفاع معدلات التشغيل واستقرار في  الأسعار.
  
وتباطأ اقتصاد الصين في الربع الثاني إلى 10.3% مقارنة بـ11.9% في الربع السابق, وحذر جياباو من أن مخاطر الإقراض المصرفي السريع إلى السلطات المحلية تتزايد.

وأقرضت البنوك ما مجموعه 7.66 تريليونات يوان (1.13 تريليون دولار) إلى الآلاف من  شركات التمويل التي أنشأتها السلطات المحلية للتحايل على حظر مفروض على الاقتراض المباشر.
المصدر : وكالات

التعليقات