غصن توقع مبيعات قياسية للسيارات في العالم هذا العام (الفرنسية)

اعتبر الرئيس التنفيذي لتحالف شركتي نيسان اليابانية ورينو الفرنسية للسيارات كارلوس غصن الاثنين أن ينجح تسويق السيارات الكهربائية في الخليج العربي في حال ساعدت حكومات المنطقة على ترويجها.
 
وقال غصن -الذي يشغل في الوقت نفسه منصب الرئيس التنفيذي لنيسان- في تصريحات له بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي إن تلك الفئة من السيارات غير الملوثة للبيئة يمكن أن تنجح أيضا في دول نفطية أخرى غير دول الخليج.
 
لكنه قال إن ذلك يعتمد على الدعم المبدئي الذي ستحصل عليه من حكومات دول نفطية وحتى غير نفطية.
 
ورأى في هذا السياق أن السيارات الكهربائية -التي تتنافس على إنتاجها شركات يابانية لصناعة السيارات بما فيها نيسان- ستنجح في الولايات المتحدة واليابان وأوروبا، لأن حكوماتها قررت دعم المشترين بهدف حفز المبيعات في المراحل الأولى من التسويق.
 
وتابع أن الحكومتين الأميركية واليابانية وحكومات عدد من الدول الأوروبية تعرض محفزات مالية لتشجيع المستهلكين على شراء سيارات منخفضة أو معدومة انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون بأسعار رخيصة.
 
يشار إلى أن نيسان ستبدأ في وقت لاحق هذا العام تسويق أولى سياراتها الكهربائية, وقد أطلقت عليها leaf (الورقة).
 
وأعلن غصن في أبو ظبي أن نيسان ورينو لا تخططان لزيادة الإنتاج في المنطقة في غياب اتفاقية للتجارة الحرة بين الدول العربية.
 
ولدى نيسان مصنع لإنتاج السيارات بمصر, في حين تشيد رينو مصنعا بالمغرب، حسب ما قال الرئيس التنفيذي لتحالف الشركتين.
 
وتوقع غصن، وهو رجل أعمال لبناني يحمل الجنسيتين الفرنسية والبرازيلية، أن يشهد هذا العام تحقيق مبيعات قياسية للسيارات على مستوى العالم.

المصدر : الفرنسية