العيوب التصنيعية لسيارات تويوتا طالت طراز كورولا (رويترز-أرشيف)

أعلنت شركة تويوتا اليابانية لصناعة السيارات الخميس أنها ستسحب حوالي 1.13 مليون من سياراتها من طراز كورولا في أميركا الشمالية بسبب وجود عيب في المحرك. وتلقي عمليات السحب الجديدة مزيدا من الشكوك حول مسألة السلامة لدى أكبر شركة في العالم لصناعة السيارات.
 
وقالت تويوتا إن عمليات السحب ستطول سيارات كورولا وكورولا ماتريكس التي أنتجت بين العامين 2005 و2008 لإصلاح بعض وحدات التحكم في المحرك التي ربما تكون قد صنعت بشكل غير صحيح.
 
وأضافت الشركة اليابانية في بيان أن هناك احتمالا بأن "تصدعا يمكن أن يتطور في بعض نقاط اللحام أو في مكونات إلكترونية تستخدم لحماية الدوائر الكهربائية".
 
وأكدت أن هذه المشكلة يمكن أن تؤدي إلى عدم تشغيل المحرك، أو في بعض الأحيان إلى توقفه أثناء سير السيارة، وأضافت أن هناك ثلاث حالات "غير مؤكدة" لحوادث مرتبطة بهذا العطب، منها واحدة سجلت فيها إصابات طفيفة.
 
ولا ترتبط هذه المشكلة بالخلل في نظام التسارع الذي أدى إلى استدعاء ملايين السيارات في مختلف الأسواق العالمية في وقت سابق من العام الحالي.
 
وكانت الشركة قد استدعت في الشهور الأخيرة أكثر من 8.5 ملايين سيارة من طرز عديدة جراء مشاكل تصنيعية مختلفة، من بينها مشكلة في دواسة البنزين ومشكلة أخرى في نظام الكوابح.
 
وفي مايو/أيار الماضي ألزمت الحكومة الأميركية تويوتا بدفع غرامة مالية بقيمة 16.4 مليون دولار لتقاعسها عن معالجة عيوب فنية في سياراتها الموجودة بالسوق الأميركية.

المصدر : وكالات