إيرادات جنرال موتورز بلغت 33 مليار دولار في الربع الثاني من العام (الفرنسية)

أعلنت مجموعة جنرال موتورز أكبر منتج سيارات في الولايات المتحدة استمرار تحقيق أرباح في الربع الثاني من العام الحالي, فيما أعلن رئيسها التنفيذي إد وايتيكر عن تنحيه من منصبه في بداية سبتمبر/أيلول المقبل.
 
وقالت الشركة في بيان الخميس إنها حققت أرباحا قدرت بـ1.33 مليار دولار في الربع الثاني، مما يدل على أن الأوضاع تزداد تحسنا فيما تستعد الشركة لبيع الأسهم للجمهور قريبا.
 
وكانت جنرال موتورز قد سجلت خسائر قدرها 12.9 مليار دولار في الربع الثاني من العام الماضي وذلك قبل خروجها من دائرة الإفلاس بعد بيع أغلبية أسهمها لحكومة الولايات المتحدة.
 
وأضافت أن إيراداتها زادت في الربع الثاني من العام الحالي بنسبة 44% لتصل إلى 33.2 مليار دولار, وزادت مبيعاتها من السيارات في أسواق أميركا الشمالية وآسيا, في حين تراجعت مبيعات سياراتها الأوروبية أوبل وفوكسهول.
 
وارتفعت مبيعات جنرال موتورز في الولايات المتحدة 14% في الأشهر الستة الأولى من هذا العام مقارنة مع هذه الفترة من العام 2009.
 
إد وايتيكر قدم استقالته بعد أقل من سنة من توليه منصب الرئيس التنفيذي (رويترز-أرشيف)
استقالة وايتكر
وقال الرئيس التنفيذي للشركة إد وايتيكر الأسبوع الماضي إن الشركة تتطلع لبيع أسهم في اكتتاب عام أولي حتى تتمكن من إنهاء اعتمادها على حكومة الولايات المتحدة وسداد 43.3 مليار دولار من أموال خطة الإنقاذ التي حولت إلى حصة أغلبية (61%) في الشركة.
 
ولكن من غير الواضح إذا كان السجل الأخير من الأرباح -2.2 مليار دولار للنصف الأول من العام 2010- ما يكفي لإقناع المستثمرين بالاكتتاب.
 
من جهة أخرى قال وايتيكر إنه سيستقيل من منصبه بداية من 1 سبتمبر/أيلول المقبل, وعين عضو مجلس الإدارة دانيال أكرسون خلفا له.
 
وقال وايتيكر في مؤتمر صحفي عبر الهاتف "كان من واجبي المساعدة في عودة هذه الشركة إلى مكانتها, وأنا لا أريد اليوم أن أبقى أكثر من ذلك".
 
وتسلم إد وايتيكر (68 عاما) منصب رئيس جنرال موتورز مطلع ديسمبر/كانون الأول 2009, بينما كانت الشركة تستعد لإعادة الهيكلة الحكومية بعد الحماية من الإفلاس.

المصدر : وكالات