الصين سجلت أكبر الاحتياطات من النقد الأجنبي (رويترز)
 
قالت وزارة الخزانة الأميركية إن الاحتياطات العالمية من النقد الأجنبي قفزت إلى 8.1 تريليونات دولار بحلول نهاية 2009, حيث استأنفت جميع الاقتصادات الرئيسية بناء احتياطاتها ابتداء من فبراير/شباط 2009, معوضة ما خسرته أثناء أسوأ مراحل الركود.

وارتفعت الاحتياطات الصينية بمقدار 478.1 مليار دولار من فبراير/شباط إلى ديسمبر/كانون الأول 2009, بأكثر من ستة أضعاف الزيادة في أي دولة أخرى, مع تدخل بكين بشكل مكثف في سوق الصرف الأجنبي للإبقاء على ارتباط عملتها اليوان بالدولار الأميركي.

ووفقا لأرقام وزارة الخزانة الأميركية فإن إجمالي احتياطات الصين من النقد الأجنبي في ديسمبر/كانون الأول 2009 بلغت 2.4 تريليون دولار بزيادة 2.3% منذ فبراير/شباط من ذلك العام.
 
وبلغت احتياطات اليابان 997 مليار دولار مرتفعة بنسبة 0.2% منذ فبراير/شباط, وبلغت الاحتياطات لدى كل من روسيا والسعودية حوالي 400 مليار دولار.
 
وسجلت الاحتياطات العالمية من النقد الأجنبي, قبل أسوأ مرحلة في الأزمة المالية في 2008، ذروتها حين بلغت 7.2 تريليونات دولار. وفي الفترة بين يوليو/تموز 2008 وفبراير/شباط 2009 هبطت بنسبة 5.8%.
 
ويعود هذا التراجع إلى حد كبير إلى جهود الدول لوقف انخفاض قيم عملاتها, كما استخدمت بعض الدول أيضا جزءا من احتياطاتها لتمويل برامج الحفز المالي.
 
وأظهرت احتياطات العملة الأجنبية في روسيا أكبر انخفاض مع هبوطها بمقدار 120.1 مليار دولار في فترة سبعة أشهر.

المصدر : رويترز