ألستوم تبني محطة كهرباء بالعراق
آخر تحديث: 2010/7/29 الساعة 22:30 (مكة المكرمة) الموافق 1431/8/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/7/29 الساعة 22:30 (مكة المكرمة) الموافق 1431/8/18 هـ

ألستوم تبني محطة كهرباء بالعراق

 الطاقة المتاحة لتوليد الكهرباء في العراق تبلغ 9000 ميغاوات حاليا (رويترز)
 
وقعت مجموعة ألستوم الهندسية الفرنسية اتفاقا مبدئيا مع العراق لإنشاء محطة كهرباء جديدة في البصرة جنوب البلاد بقوة 1200 ميغاوات, وتصل تكلفة المحطة ملياري دولار, ويتنهي بناؤها في غضون ثلاث سنوات.
 
وقال السفير الفرنسي بالعراق بوريس بوايون إنه من المتوقع أن يوقع اتفاق نهائي بين وزارة الكهرباء العراقية وألستوم قبل نهاية هذه السنة, مشيرا إلى إكمال المشروع سيكون بين سنتين وثلاث سنوات, وأنه مجرد بداية لمشروعات كهرباء أخرى.
 
وستضيف محطة الكهرباء البخارية التي ستبنى قرب البصرة في جنوب البلاد 1200 ميغاوات من القدرة الكهربائية إلى العراق الذي يعاني نقصا في الكهرباء بعد سنوات من الحرب والعقوبات والتدهور الاقتصادي.
 
وقالت ألستوم -التي تبني محطات كهرباء صناعية وقطارات فائقة السرعة- في بيان على موقعها على الإنترنت إن المحطة ستتألف من ثلاث وحدات بخارية تعمل بالنفط تبلغ قدرة كل منها 400 ميغاوات.
 
تعزيز الإنتاج
وأكدت ألستوم أن مذكرة التفاهم تتضمن أيضا العمل على إعادة تأهيل محطة كهرباء بقدرة 180 ميغاوات كانت الشركة الفرنسية قد أنشأتها قبل عقود.
 
كما ستقوم الشركة الفرنسية بتوريد محطات فرعية والإشراف عليها في عدة مواقع في أنحاء العراق, وستساعد في تدريب الفنيين والمهندسين العراقيين.
 
وتبلغ الطاقة المتاحة لتوليد الكهرباء في العراق حوالي 9000 ميغاوات, بينما تتراوح الطاقة الفعلية القائمة بين 11 و12 ألف ميغاوات, وتشير تقديرات إلى أن الطلب يبلغ 14 ألف ميغاوات في فترة الصيف.
 
وقال وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني -الذي يشغل أيضا منصب وزير الكهرباء مؤقتا- إن هذه المحطة ستسهم بشكل هائل في تعزيز توليد الكهرباء في العراق.
 
وذكر الوزير أنه من المتوقع نمو استهلاك العراق من الكهرباء بنسبة 10% سنويا على مدى السنوات العشرين القادمة, لذلك يحتاج العراق إلى محطة كهرباء تتراوح طاقتها بين 1000 و1500 ميغاوات سنويا.
المصدر : رويترز