غالي: صندوق النقد بحاجة للتمويل
آخر تحديث: 2010/6/4 الساعة 16:29 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/6/4 الساعة 16:29 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/22 هـ

غالي: صندوق النقد بحاجة للتمويل

يوسف بطرس غالي (يسار) أكد أنه يؤيد زيادة القدرة التصويتية للبلدان الناشئة (الفرنسية)


أكد رئيس اللجنة المالية والنقدية في صندوق النقد الدولي يوسف بطرس غالي اليوم الجمعة أن الصندوق يحتاج إلى مزيد من الدعم المالي بعدما دعم خطة إنقاذ اليونان وأنه ينبغي أن يزيد بدرجة كبيرة حجم حقوق السحب الخاصة.

 

وقال غالي "إذا كنا سنبدأ في إدراج الأموال التي تم توفيرها لأوروبا فسنجد عندئذ أن موارد صندوق النقد الدولي غير كافية".

 

وأشار إلى أنه ينبغي للصندوق جمع أموال من الأعضاء من خلال إصدار مزيد من حقوق السحب الخاصة التي تمثل عملته الفعلية بدلا من الاقتراض.

 

وتأتي موارد صندوق النقد الدولي أساسا من اشتراكات الحصص التي تسددها البلدان عند الانضمام إلى عضوية الصندوق أو في أعقاب المراجعات الدورية التي تزاد فيها الحصص. وتدفع البلدان 25% من اشتراكات حصصها بحقوق السحب الخاصة.

 

وأضاف غالي "ينبغي أن نزيد حقوق السحب الخاصة بدرجة كبيرة جدا لكننا بحاجة أيضا إلى تغيير هيكل الموارد من كثير من الاقتراض وقليل من حقوق السحب الخاصة إلى قليل من الاقتراض وكثير من حقوق السحب".

 

وأكد أن مشكلات اليونان لم تنته بعد وأن هناك شكوكا بشأن قدرتها على تنفيذ الإصلاحات التي طلبها الصندوق والاتحاد الأوروبي في مقابل حزمة المساعدات البالغة 110 مليارات يورو (134 مليار دولار).

 

الحقوق التصويتية

وارتفع رصيد صندوق النقد العام الماضي إلى نحو عشرة أمثاله واقترحت الصين قيام الاقتصادات الناشئة بشراء المزيد من حقوق السحب الخاصة في مقابل زيادة حقوقها التصويتية.

 

وقال غالي إنه يسعى لزيادة الحقوق التصويتية للاقتصادات الناشئة في صندوق النقد لكن من غير المرجح التوصل إلى اتفاق في قمة سول لزعماء مجموعة العشرين في نوفمبر/تشرين الثاني القادم. 

 

وتتشكل حقوق السحب الخاصة من الدولار واليورو والين والجنيه الإسترليني, واقترحت البرازيل ضم عملتها الريال واليوان الصيني إلى سلة العملات.

 

وأكد غالي أن تنويع العملات ضروري على المدى البعيد, مشيرا إلى أنه يجب أن يوضع في عين الاعتبار أن تكون العملة التي تتم إضافتها للسلة متوفرة على نطاق واسع ويجري تداولها وفق آليات تتسم بالشفافية. 

المصدر : رويترز

التعليقات