حذرت منظمة العمل الدولية في تقرير صدر اليوم من أن المكاسب التي تحققت في السنوات الأخيرة في مجال مكافحة عمل الأطفال ربما تتعرض لانتكاسة بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية.

وأبدت المنظمة قلقها إزاء تباطؤ وتراجع مكافحة عمل الأطفال، وحثت الحكومات في تقريرها على عدم التذرع بالانكماش الاقتصادي العالمي للتقاعس عن القيام بواجبها إزاء إنهاء هذا الملف.

وأوضح التقرير الذي حمل عنوان "تسريع وتيرة العمل ضد عمالة الأطفال" أن عدد الأطفال الذين يعملون على المستوى العالمي انخفض فيما بين عامي 2004 و2008 من 222 مليون طفل إلى 215 مليونا أي بنسبة 3%.

وأشار إلى أن عدد الأطفال الذين يتم استخدامهم في العمل رغم أنه تراجع في شتى أنحاء العالم بشكل عام فإنه ارتفع في أفريقيا بشكل خاص.

وبين أن مناطق آسيا والمحيط الهادي وأميركا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي شهدت انخفاضا في عمل الأطفال.

وحسب التقرير فإن نحو 60% من العمال الأطفال يعملون في قطاع الزراعة، وإن معظمهم عمال عائلة لا يتقاضون أجرا.

ونبه إلى أن 115 مليون طفل ما زالوا معرضين لأعمال خطرة.

المصدر : وكالات