يتوقع أن يبقى معدل البطالة بالولايات المتحدة عند 9.7% (الفرنسية)

أظهرت بيانات حكومية الخميس تراجعا في عدد العمال الأميركيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانات بطالة خلال الأسبوع المنتهي في أول مايو/أيار، مما يشير إلى تعاف محدود لسوق العمل.

وقالت وزارة العمل الأميركية إن الطلبات الجديدة تراجعت بمقدار سبعة آلاف لتصل إلى 444 ألفا. وتراجع متوسط طلبات أربعة أسابيع الذي يقدم قراءة أدق لسوق العمل بمعدل أربعة آلاف و750 طلبا إلى 458 ألفا وخمسمائة بعد ارتفاعه لأربعة أسابيع.

وبلغت مطالب إعانات البطالة ذروتها في مارس/آذار2009 بمعدل 651 ألفا لكن العديد من الاقتصاديين يشعرون بالقلق من أنها لم تنخفض إلى حد الآن بشكل كاف.

وأظهر العديد من المؤشرات الاقتصادية الأخيرة أن الانتعاش يكتسب المزيد من القوة, ولكن الاقتصاد لم ينم حتى الآن بسرعة كافية لخفض معدل البطالة.
 
وقالت الوزارة يوم الخميس إن عدد الأشخاص الذين لا يزالون يتلقون إعانات بطالة انخفض بمعدل 59 ألفا إلى 4.59 ملايين شخص، وهو الانخفاض الرابع في خمسة أسابيع.

وستقوم الحكومة بإصدار تقرير وظائف أبريل/نيسان الجمعة, ويتوقع محللون أنه سوف يظهر أن معدل البطالة لا يزال عند 9.7% للشهر الرابع على التوالي, مع توقع زيادة مائتي ألف وظيفة.
 
وذكرت وزارة العمل الأميركية في تقرير شهري نشر الأسبوع الماضي أن الوظائف خارج القطاع الزراعي زادت في مارس/آذار الماضي بواقع 162 ألفا وهي الزيادة الأكبر منذ مارس/آذار 2007.

المصدر : وكالات