توافق أميركي أوروبي لضبط الأسواق
آخر تحديث: 2010/5/27 الساعة 21:44 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/5/27 الساعة 21:44 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/14 هـ

توافق أميركي أوروبي لضبط الأسواق

غيثنر (يسار) أعرب عن ضرورة مراعاة الانتعاش الاقتصادي عند وضع ضوابط جديددة (الفرنسية) 

اعتبر وزير الخزانة الأميركي تيموثي غيثنر أن بلاده وأوروبا متفقتان على الحاجة إلى وضع قيود على الإقبال على المخاطرة مع ضمان ألا يعرقل ذلك الانتعاش الاقتصادي.

وأكد -في مؤتمر صحفي جمعه بوزير المالية الألماني فولفغانغ شيوبله في برلين الخميس- أن هناك حاجة للمزيد من الضوابط المتحفظة على رأس المال والاقتراض.

وأوضح غيثنر أن هناك حاجة لسن لوائح تحد من المخاطرة ووضع المتطلبات الرأسمالية المتحفظة، وتحقيق الشفافية في أسواق المشتقات وضمان أن الجهات التنظيمية والرقابية يمكنها القيام بعملها في حماية الاقتصاد من المخاطرة.

غير أن المسؤول الأميركي استدرك بالقول إنه مع وضع الضوابط الجديدة لا بد من ضمان ألا تكون لها آثار سلبية على الانتعاش الذي يحققه الاقتصاد العالمي حاليا.

من جانبه اعتبر شيوبله أن بلاده والولايات المتحدة متفقتان على التوجه الخاص باللوائح التنظيمية.

وتأتي زيارة غيثنر لألمانيا بعد أن قامت الأخيرة بخطوة أحادية الجانب الأسبوع الماضي تحظر بموجبها البيع على المكشوف لبعض أنواع الأصول، وهي الخطوة التي أثارت قلق أسواق المال وأغضبت شركاء ألمانيا في الاتحاد الأوروبي.

تجدر الإشارة إلى أن واشنطن تخشى من أن يمتد أثر الأزمة المالية اليونانية لخارج أوروبا مع تعرض البنوك لأزمة ثقة مماثلة لتلك التي هزت الأسواق العالمية أثناء الأزمة المالية التي تفجرت خريف العام 2008.

وفي جولته الأوروبية التي بدأها غيثنر من بريطانيا أمس سيحث المسؤولين الأوروبيين على اتخاذ موقف موحد من أزمة الديون التي تهدد بعودة الركود الاقتصادي وهبطت بأسواق المال بالعالم بشكل حاد مؤخرا.

المصدر : وكالات

التعليقات