استبعاد ركود اقتصاد أوروبا
آخر تحديث: 2010/5/26 الساعة 14:01 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/5/26 الساعة 14:01 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/13 هـ

استبعاد ركود اقتصاد أوروبا

 

قال مسؤول كبير بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية إن من غير المحتمل أن يعود اقتصاد منطقة اليورو إلى الركود، وإن انخفاضا مقبولا في سعر صرف العملة الأوروبية الموحدة قد يساعد في تخفيف الآثار التي تتركها إجراءات التقشف على النمو الاقتصادي في أوروبا.
 
وقال بيير كارلو بادوان إنه حتى لو أثرت إجراءات التقشف على النمو فإن زيادة الطلب في آسيا على الصادرات الأوروبية بسبب ضعف اليورو ستساعد في تخفيف تلك الآثار.
 
وانخفض سعر صرف اليورو مقابل الدولار هذا العام بنسبة 14% بينما انخفض مقابل عملات الشركاء التجاريين الرئيسيين لأوروبا بنسبة بلغت 10%.
 
وكانت المنظمة توقعت في تقرير صدر اليوم الأربعاء نمو اقتصاد منطقة اليورو بنسبة 1.2% في 2010، وبنسبة 1.8% في 2011.
 
واستبعد بادوان انتكاس الانتعاش الاقتصادي في منطقة اليورو، وقال إن اقتصاد المنطقة ينمو ببطء.
 
وفي حال استمرار ارتفاع الطلب في الصين واستمرار الانتعاش الاقتصادي بالولايات المتحدة، فإن الصادرات من منطقة اليورو ستستفيد على المدى المتوسط بسبب ضعف اليورو.
 
وتوقع بادوان أن يستمر ارتفاع الدولار بسبب الأداء الاقتصادي الأفضل بالولايات المتحدة بالمقارنة بأوروبا. 
المصدر : رويترز

التعليقات