ميتسوبيشي خفضت تقديراتها لأرباح التشغيل السنوية بنسبة 54% (الأوروبية-أرشيف)

رفعت شركة "المصرية للمبيعات" دعوى قضائية ضد شركة ميتسوبيشي موتورز اليابانية لصناعة السيارات تطالبها بتعويض قيمته 900 مليون دولار.

ووصفت الشركة المصرية قرار ميتسوبيشي بإنهاء عقد توزيع معها بأنه "غير عادل".

وأوضحت أنها تطالب بتمديده أو الحصول على تعويض يعادل نحو 56% من صافي أصول ميتسوبيشي.

واستبعد متحدث باسم الشركة اليابانية أن يكون للقضية المرفوعة في محكمة مصرية تأثير يذكر على نتائج الشركة.

من جانبها بينت ميتسوبيشي التي تعد سادس أكبر شركة لصناعة السيارات في اليابان أنها أرسلت إخطار إنهاء العقد للشركة المصرية قبل انتهائه بستة أشهر، وذلك وفقا لأحكام العقد المتفق عليها.

وعلى صعيد آخر خفضت ميتسوبيشي تقديراتها لأرباح التشغيل السنوية للعام المالي المنتهي في 31 مارس/آذار الماضي بنسبة 54% إلى 13.8 مليار ين (149.7 مليون دولار)، وعزت ذلك إلى تراجع في مبيعات السيارات وعدم الوفاء بتخفيضات التكاليف المقررة بشكل كامل.

وفي تعاملات سوق الأوراق المالية اليابانية أغلقت البورصة على تراجع سهم ميتسوبيشي موتورز بنسبة 1.5%، وذلك قبل شيوع هذه الأنباء.

المصدر : رويترز