يو بي إس اضطر العام الماضي للجوء إلى الحكومة لإنقاذه بسبب الأزمة المالية (رويترز-أرشيف)

رجح بنك (يو بي إس) السويسري العملاق تحقيق أرباح بقيمة 2.5 مليار فرنك سويسري (2.36 مليار دولار) قبل خصم الضرائب خلال الربع الأول من العام الجاري.

وأوضح البنك أن هذه الربحية المتوقعة ستكون رغم تعرضه لعمليات سحب ضخمة لرأسمال العملاء خلال الفترة المذكورة بلغت 18 مليار فرنك (17 مليار دولار).

وبين أن الأموال الجديدة الصافية التي خرجت من البنك كانت أقل بكثير مما كانت عليه في الربع الأخير من العام الماضي بأكثر من 33 مليار فرنك (31.2 مليار دولار).

يشار إلى أن (يو بي إس) كان قد تمكن في الربع الأخير من العام الماضي من تحقيق مكاسب صافية  بواقع 1.205 مليار فرنك (1.14 مليار دولار) محولا مسيرة من الخسائر استمرت لثلاث فترات ربعية متوالية منذ بداية العام 2009.

وفي إطار جهوده لتنشيط أعمال البنك السويسري العملاق الذي تعرض لخسائر كبيرة جراء الأزمة المالية العالمية، تولى رئيس البنك التنفيذي أوسفالد غروبل رئاسة البنك في فبراير/شباط من العام الماضي.

كما تعرض البنك لضغوط كبيرة في سويسرا حيث اضطر لطلب برنامج إنقاذ حكومي للنجاة من الأزمة المالية كما تعرض لمشاكل قضائية في الولايات المتحدة بسبب قضايا تتعلق بالتهرب الضريبي.

يشار إلى أن (يو بي إس) تشكل في الأساس من اندماج بنكين سويسريين العام 1998.

المصدر : وكالات