سالغادو (يمين) اعتبرت انتقادات لاغارد لألمانيا إملاء وصايا

رفضت وزيرة المالية الإسبانية إيلينا سالغادو تصريحات صحفية لنظيرتها الفرنسية كريستينا لاغارد انتقدت فيها القوة التصديرية للاقتصاد الألماني.

واعتبرت سالغادو الموجودة في بروكسل للمشاركة في اجتماع لوزراء مالية منطقة اليورو "أن هناك فرقا بين أن تعبر عن رغبتك في شيء وبين أن توجه لدولة أخرى وصايا بكيفية التصرف".

وكانت لاغارد طالبت برلين تشجيع مواطنيها على الاستهلاك وشراء البضائع في السوق المحلية، موضحة أن الفائض التجاري الضخم لصالح ألمانيا يضر بالدول الأخرى في المنطقة ويهدد قدرتها على المنافسة.

وصرحت الوزيرة الفرنسية في مقابلة مع صحيفة فايننشال تايمز البريطانية نشرت اليوم بأنه رغم الاتصال المستمر بينها وبين وزير الاقتصاد الألماني فإن قضية الخلل التجاري ليست من الأمور التي يسهل مناقشتها في أغلب الأحوال.

وأضافت بأن هناك حاجة الآن أكثر من أي وقت مضى إلى الإحساس بالمصير المشترك.

يشار إلى أن إجمالي الصادرات السلعية الألمانية لدول الاتحاد الأوروبي بلغت نحو 41 مليار يورو (55.8 مليار دولار) في حين بلغت صادراتها خارج الاتحاد أكثر من 23 مليار يورو (31.3 مليار دولار) في يناير/كانون الثاني الماضي.  

وكشفت تصريحات لاغارد عن البون الكبير بين ألمانيا وفرنسا أكبر اقتصادين في أوروبا بشأن أفضل السبل لمعالجة أزمة اليونان وغيرها من المشكلات الأخرى في منطقة اليورو.

ويفترض أن يناقش وزراء مالية منطقة اليورو باجتماع اليوم السبيل لإخراج اليونان من أزمته الاقتصادية.

المصدر : وكالات