رشيد محمد أكد حرص بلاده لمضاعفة حجم التبادل التجاري مع سوريا (رويترز-أرشيف)
أكد وزير التجارة والصناعة المصري رشيد محمد رشيد حرص بلاده على فتح علاقات جديدة مع سوريا بما يرفع حجم التبادل التجاري البالغ حاليا 1.5 مليار دولار إلى الضعف في السنوات المقبلة.

تصريحات رشيد جاءت خلال زيارة لدمشق تعد الأولى على هذا المستوى منذ عدة أعوام، لحضور ملتقى رجال الأعمال المصري السوري الذي يشارك فيه أكثر من 200 شركة من الجانبين.

وحث رشيد رجال الأعمال من الجانبين على توسيع نشاطهم التجاري والاستفادة من هذه المؤتمرات في تعزيز العلاقات فيما بينهم.

من جانبها أكدت وزيرة الاقتصاد السورية لمياء مرعي أن تقارب البلدين سيسهل تدفق السلع وتعزيز استثمارات القطاع الخاص في البلدين.

وأشارت إلى ضرورة الاستفادة مما يتوفر لدى رجال الأعمال في البلدين من رغبة في العمل الاقتصادي والتجاري المشترك والذي يشكل أرضية صلبة من أجل تدعيم العلاقات الاقتصادية بين البلدين عبر طرح مشاريع استثمارية مشتركة ذات جدوى اقتصادية.

المصدر : الألمانية