أرباح شل تراجعت بنسبة 75% في الربع الأخير من 2009 (الفرنسية)

أكدت شركة شل العملاقة للطاقة اليوم الخميس أنها سجلت تراجعا كبيرا في أرباحها السنوية والفصلية بسبب ضعف الاقتصاد العالمي وتراجع الطلب وهبوط الأسعار, كما توقعت أن تشطب ألف وظيفة أخرى.

وقالت شل في بيان إن صافي الأرباح انخفض بنسبة 52% إلى 12.52 مليار دولار العام الماضي من 26.28 مليارا في العام 2008.

وأكد الرئيس التنفيذي للشركة بيتر فوسر في البيان أن نتائج الربع الأخير من العام 2009 تأثرت بضعف الاقتصاد العالمي, وقال "نحن لا نفترض أن يكون هناك انتعاش سريع والتوقعات المستقبلية لعام 2010 غير مؤكدة".
 
وأضاف أن أسعار النفط زادت مقارنة مع العام الماضي ولكن أسعار الغاز وهوامش التكرير قد انخفضت بشكل حاد بسبب ضعف الطلب وارتفاع مستويات مخزون الصناعة.

وقالت شل إن أرباحها الصافية تراجعت بنسبة 75% إلى 1.18 مليار دولار في الربع الرابع, كما تراجع الإنتاج بنسبة 2% إلى 3.3 ملايين برميل من النفط يوميا مقابل 3.4 ملايين برميل العام الماضي.

وبلغ صافي أرباح الربع الأخير من العام 1.96 مليار دولار بعد الخسارة الثقيلة التي بلغت 2.81 مليار دولار في الفترة نفسها من العام 2008 عندما خفض الركود العالمي الطلب على الطاقة في جميع أنحاء العالم.

من جهة أخرى أكدت الشركة أنها تستهدف مزيدا من خفض التكاليف بما لا يقل عن مليار دولار خلال 2010، كما تسعى لشطب ألف من موظفيها.
 
وقالت شل إنها ألغت خمسة آلاف وظيفة العام الماضي كجزء من عملية إعادة هيكلة رئيسية وفرت أكثر من ملياري دولار.

وجاءت النتائج المالية لشل عقب الإعلان مطلع هذا الأسبوع عن هبوط مشابه في هوامش أرباح شركتي إكسون الأميركية وبريتيش بتروليوم البريطانية المنافستين لشل.

المصدر : وكالات