شركة إيني تطور حقولا في دارخوين وفي حقل باريس الجنوبي (الفرنسية)

كشفت شركة النفط الوطنية الإيرانية الحكومية اليوم أن شركة إيني الإيطالية لم تنسحب من محادثات لتطوير المرحلة الثالثة من حقل دارخوين النفطي.

وأكد مدير الشركة الإيرانية سيف الله جاشنساز أن إيني مستمرة في المفاوضات.

وكان رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني قد قال أمس من إسرائيل إن إيني ألغت تطوير مرحلة ثالثة من حقل نفطي في إيران. وامتنعت إيني عن التعليق على تصريحات برلسكوني.

يشار إلى أن إيني المملوكة للدولة تطور حقولا في دارخوين وفي حقل بارس الجنوبي البحري.

ولدى إيني خطط تطوير لإضافة 14 ألف برميل يوميا، وأنتجت الشركة 28 ألف برميل يوميا في إيران عام 2008.

وتعد إيطاليا أحد الشركاء التجاريين الرئيسيين لإيران في أوروبا لكن علاقات برلسكوني الوثيقة مع تل أبيب علاوة على الضغوط الدبلوماسية بشأن النزاع النووي الدائر مع طهران والغرب أدت إلى تراجع حاد في الاستثمارات الإيطالية في إيران.

من جانبه قال وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني للتلفزيون الإيطالي من إسرائيل حيث كان برفقة برلسكوني في زيارة رسمية أمس إن روما ذهبت حتى الآن إلى حد تعليق ضمانات ائتمان التصدير للشركات التي تستثمر في إيران.

يذكر أن طهران استبعدت في ديسمبر/كانون الأول شركة توتال النفطية الفرنسية من مشروع بمليارات الدولارات لتطوير المرحلة الحادية عشرة من حقل بارس الجنوبي للغاز بعدما اتهمتها بالمماطلة. 

المصدر : رويترز