زيادة الطلب الصيني على المنتجات اليابانية حفز الإنتاج الصناعي بالبلاد (رويترز)

أظهرت بيانات رسمية أن الإنتاج الصناعي في اليابان ارتفع بنسبة 2.5% محققا مزيدا من المكاسب, فيما دعا وزير المالية إلى بذل المزيد لمكافحة الانكماش الذي يهدد اقتصاد البلاد بعد تراجع أسعار المواد الأساسية بنسبة 1.3%.
 
وقالت وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة في بيان إن الشحنات الصناعية ارتفعت في يناير/كانون الثاني بنسبة 2.5% على أساس شهري، في حين ارتفعت المخزونات الصناعية الموسعة بنسبة 1%.
 
وجاءت الزيادة في الإنتاج الصناعي -وهي تعد مقياسا رئيسا لوضع اليابان الاقتصادي- أفضل من توقعات وكالة كيودو المحلية للأنباء بنمو نسبته 1.1% في استطلاعها لآراء الخبراء الاقتصاديين.
 
وقالت الوزارة "إن الإنتاج الصناعي يتحرك على العموم في اتجاه الانتعاش"، مع أنه يتوقع أن يشهد تراجعا بنسبة 0.8% في فبراير/شباط.
 
وأكد اقتصاديون أن ارتفاع الطلب في الصين وبلدان آسيوية أخرى على المنتجات اليابانية مثل السيارات والأدوات الاستهلاكية ساعد في حفز الإنتاج الصناعي بالبلاد.
 
تهديد للانتعاش
من جهة أخرى قالت وزارة الشؤون الداخلية والاتصالات إن مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية الرئيس في اليابان سجل انخفاضا بنسبة 1.3% فى يناير/كانون الثاني مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.

كما تراجع مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي لمنطقة طوكيو -التي تعد مقياسا لاتجاهات الأسعار على الصعيد الوطني- بنسبة 1.8% في فبراير/شباط على أساس سنوى، مسجلا تحسنا مقارنة بالتراجع بنسبة 2% الذي شهده في يناير/كانون الثاني.
 
وأظهرت الإحصاءات أن الأسعار انخفضت بنسبة 0.6% في يناير/كانون الثاني للمرة الرابعة على التوالي على أساس شهري منذ أكتوبر/تشرين الأول.
 
وقال وزير المالية ناوتو كان إن "بيانات مؤشر أسعار المستهلكين تظهر انكماشا مستمرا، ونحن بحاجة إلى بذل المزيد من الجهد للخروج من هذا الأمر ومكافحة الانكماش".

وأكدت الحكومة اليابانية في وقت سابق من هذا الشهر أن اقتصاد البلاد نما بمعدل سنوي بلغ 4.6% في الفترة من أكتوبر/تشرين الأول إلى ديسمبر/كانون الأول, كما ارتفع الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث على التوالي.

المصدر : وكالات