التعاون بين فيات الإيطالية وشركة سولرز الروسية يعود إلى سنة 2006 (رويترز)

وقعت شركة فيات الإيطالية مشروع إنشاء مصنع مشترك مع سولرز الروسية بقيمة 2.4 مليار يورو (3.3 مليارات دولار) لإنتاج ما يصل إلى 500 ألف سيارة سنويا.
 
ووقع رئيس فيات سيرجيو ماركيوني الاتفاق لإنشاء المشروع المشترك مع الرئيس التنفيذي والمدير العام لسولرس فاديم شفاتسوف في مدينة نابيريجنيه تشيلني بإشراف رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين.
 

وقال بوتين بعد حفل التوقيع إن الدولة الروسية مستعدة لتأمين الدعم للمشروع المشترك بين الشركتين بمشاركة أكبر البنوك التي تملك فيها الدولة حصصا.

 
كما أعلن أن الحكومة الروسية ستنظر في تخصيص قرض بقيمة 2.9 مليار دولار لتمويل إنشاء المصنع.
 
وسيكون المصنع قادرا على إنتاج ما يصل إلى 500 ألف من سيارات الركوب وسيارات الدفع الرباعي سنويا بحلول العام 2016، مع ما لا يقل عن 10% من الإنتاج المخصص للتصدير, ما يجعله ثاني أكبر منتج للسيارات في روسيا بعد أفتوفاز.
 
ويقع المصنع في منطقة تترستان -حوالي ألف كيلومتر شرقي موسكو- لتجميع سيارة لينيا المصنعة للبلدان الناشئة، وسيتم أيضا تطوير وإنتاج نماذج جديدة من فيات -بعد التحالف مع كرايسلر-، كما سيوسع مصنع قائم مع مرافق الإنتاج الجديدة.
 
ويعود التعاون بين سولرز الروسية وفيات إلى العام 2006 عندما اضطلعت الشركة الروسية بدور إنتاج السيارات الإيطالية وتسويقها في روسيا.

ولا تزال أفتوفاز -التي ترزح تحت ديون ثقيلة- أكبر شركة لصناعة السيارات في روسيا. وكانت الشركة أعلنت مؤخرا عن خطط لإقامة وحدة إنتاج جديدة في شراكة مع شركة رينو الفرنسية.
 
وينص برنامج تطوير صناعة السيارات الوطنية الروسية حتى العام 2020 على إمكانية أن تتحمل الدولة نحو 50% من النفقات المترتبة على أعمال البحث العلمي والتصميم والاختبار ضمن مثل هذه المشاريع.

المصدر : وكالات