فولكس فاغن انضمت إلى قائمة  الشركات التي سحبت سيارات من الأسواق (رويترز)

قالت شركة فولكس فاغن الألمانية لصناعة السيارات إنها قررت سحب أكثر من 193 ألف سيارة في البرازيل بسبب خلل في العجلات الخلفية يؤدي إلى كبح العجلات تلقائيا ويمكن أن يتسبب في حوادث.

وقالت فولكس فاغن في بيان الخميس إنها ستسحب 193.620 سيارة من طرازي "نوفو غول" و"فوياج" 2009 و2010 التي جرى تصنيعها في البرازيل للسوق المحلي وهو ثالث أكبر سوق للشركة الألمانية.

وأوضحت فولكس فاغن أن الخلل يوجد في السيارات المصنعة قبل يوليو/ تموز 2009 فقط ويتسبب في صدور صوت خشن عال أثناء السير, كما يؤدي إلى كبح العجلات تلقائيا.

وأضافت أنه في حالات الاستخدام القصوى  للعجلات مع عدم تشحيمها بدرجة كافية فإنه يمكن أن يؤدي ذلك إلى تفكيك العجلة, ومن المحتمل أن يتسبب في حوادث.

وانضمت فولكس فاغن -التي تعتبر ثالث أكبر شركة بالعالم بعد تويوتا وجنرال موتورز- إلى قائمة الشركات التي سحبت سيارات من الأسواق في الفترة الأخيرة بعد أن سحبت شركة تويوتا اليابانية أكثر من 8.5 ملايين سيارة بسبب خلل في دواسات السرعة.

كما استدعت تويوتا مئات الآلاف من  سياراتها الهجينة حول العالم من طراز بريوس 2010 ولكزس أتش أس250 أتش الفاخرة وساي بسبب مشكلة في المكابح.

وزادت شركة هوندا أمس الأربعاء حجم استدعاء سياراتها إلى حوالي 950 ألف سيارة بسبب عيب في منفاخ الوسادة الهوائية للسائق.

واعترفت شركة السيارات الأميركية العملاقة فورد بوجود مشكلات في مكابح طرز فورد فيوجن وميركوري ميلان الهجينة التي أنتجتها الشركة خلال هذا العام، وعرضت برامج لإصلاحها.

المصدر : وكالات