دبي تتفاوض لبيع أصول آسيوية
آخر تحديث: 2010/2/10 الساعة 16:56 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/2/10 الساعة 16:56 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/26 هـ

دبي تتفاوض لبيع أصول آسيوية

تسعى شركات دبي لبيع أصول لتسديد ديونها التي تزيد عن مائة مليار دولار (رويترز)

بدأت شركات تابعة لحكومة دبي مفاوضات لبيع أصول آسيوية بينما تسرع دبي الخطى لبيع أصول في العالم لتخفيف عبء ديونها.

 

وقال مطلعون إن شركة إعمار العقارية تتفاوض مع مشترين محتملين لحصة أغلبية تملكها في شركة آر إس إتش للتجزئة في سنغافورة التي تتعامل مع متاجر ذات سمعة عالمية مثل زارا ومانغو وتعمل في آسيا والشرق الأوسط.

 

وعينت وحدة تابعة لدبي القابضة -التي تعتزم أيضا بيع 40% من بنك إسلام في ماليزيا الذي يطبق الشريعة الإسلامية في معاملاته- شركة روتشايلد الاستشارية العالمية للبحث عن مشترين محتملين.

 

ويمتلك دبي القابضة حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

 

وتمتلك شركة إعمار -أكبر مجموعة عقارية في الشرق الأوسط- حصة تزيد عن 60% في آر إس إتش التي بلغت عائداتها في السنة المالية الماضية المنتهية في مارس/آذار 543.6 مليون دولار ويبلغ رأسمالها في السوق 250 مليون دولار.

 

وتقول دبي القابضة إن هناك تكهنات حول بيعها لأصول لكن لا يوجد أي شيء مؤكد حتى الآن.

 

وقالت صحيفة فايننشال تايمز إن الشركات التابعة للحكومة إضافة إلى مجموعة دبي العالمية تسعى لبيع أصول مربحة غير رئيسية ضمن جهودها لخفض ديونها التي تزيد عن مائة مليار دولار.

 

يشار إلى أن دبي العالمية التي تتحمل عبء ديون تصل إلى 22 مليار دولار تعيد حاليا هيكلتها وقد عرضت بعض أصولها عالية القيمة.

 

وعرضت استثمار -الذراع المالي لدبي العالمية- شركة إنشكيب لخدمات الشحن البحري للبيع.

المصدر : فايننشال تايمز