يوسف رضا جيلاني (يمين) مستقبلا نظيره الصيني وين جياباو (الأوروبية)

بدأ رئيس الوزراء الصيني وين جياباو زيارة لباكستان يتوقع أن يتم خلالها التوقيع على اتفاقات تجارية بين البلدين، قدر مسؤولون قيمتها بما يقارب 20 مليار دولار.

وفي مستهل تلك الزيارة التي يتوقع أن تستمر ثلاثة أيام، أجرى وين جياباو محادثات مع نظيره الباكستاني يوسف رضا جيلاني، ويرجح أن يتعهد جياباو بأن تقدم بلاده لإسلام آباد عونا لتطوير ميناء باكستاني إستراتيجي.

كما سيلتقي المسؤول الصيني، الذي يقود وفدا ضخما يضم عددا من الوزراء ورجال الأعمال، الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري لتوقيع عدد من الاتفاقات الثنائية.

وتعتبر هذه الزيارة هي الأولى من نوعها التي يقوم بها رئيس وزراء صيني لباكستان منذ نحو خمس سنوات.

كما يسعى المسؤول الصيني لطمأنة باكستان على أن علاقاتها ببلاده، في مجالي الطاقة والاقتصاد وعلاقاتها العسكرية، ستظل قوية رغم علاقات بكين المتنامية مع نيودلهي التي زارها قبل وصوله باكستان.

وتعد الصين أكبر شريك تجاري للهند، لكنها تستثمر أكثر بسبع مرات في باكستان، وتساعد إسلام آباد على بناء مفاعلات نووية رغم ما يثيره هذا من قلق في الغرب.

المصدر : وكالات