إيرلندا ستطلب مساعدة أوروبية
آخر تحديث: 2010/11/22 الساعة 00:00 (مكة المكرمة) الموافق 1431/12/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/11/22 الساعة 00:00 (مكة المكرمة) الموافق 1431/12/16 هـ

إيرلندا ستطلب مساعدة أوروبية

 لينيهان: دبلن ستسعى للحصول على إنقاذ مالي أوروبي (الفرنسية-أرشيف) 

كشف وزير المالية الإيرلندي بريان لينيهان اليوم الأحد أن بلاده ستسعى للحصول على إنقاذ مالي من مقرضين دوليين، منهيا بذلك أسابيع من التكهنات حول احتمالية لجوء دبلن إلى مساعدة خارجية لدعم بنوكها وتسهيل الحصول على تمويل حكومي بتكاليف منخفضة.

وأوضح الوزير في مقابلة مع محطة "آر.تي.إي" الإيرلندية بأنه سيوصي الحكومة بإجراء مفاوضات للحصول على برنامج مساعدة من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي لدعم المصارف التي تواجه أزمات في البلاد، مرجحا في الوقت نفسه أن تشهد الأيام المقبلة خطة لإعادة هيكلة البنوك في البلاد.

وأضاف أن المبلغ الذي تعتزم إيرلندا طلبه لن يكون "من ثلاثة أرقام"، نافيا تقريرا صدر الأحد بأن إيرلندا قد تحتاج ما يصل إلى 120 مليار يورو (164 مليار دولار).

وعن مدى استجابة دبلن للضغوط التي تمارسها دول بمنطقة اليورو لرفع ضرائب الشركات المنخفضة، لفت لينيهان إلى أن ضريبة الشركات ليست مطروحة للتغيير.

يشار إلى أن إيرلندا تفرض ضرائب منخفضة على الشركات الأجنبية مما يجعلها جاذبة للاستثمارات الأجنبية، وطالما رفضت مطالبة أوروبية برفع الضريبة خشية هروب الاستثمارات.

ويتواجد مسؤولون من صندوق النقد الدولي والمفوضية الأوروبية في دبلن منذ الخميس الماضي لبحث تقديم مساعدة مالية إلى إيرلندا لمعاونتها في مواجهة التزامات ضخمة على بنوكها، وهي المشكلة التي تسببت في ارتفاع حاد لتكاليف الاقتراض.

وفي حال إقرار خطة إنقاذ جديدة ستكون إيرلندا الدولة الثانية في منطقة اليورو التي تستنجد بمثل هذا الدعم بعد اليونان التي استفادت في مايو/أيار الماضي من قرض بقيمة 110 مليارات يورو (150 مليار دولار).

تجدر الإشارة إلى أن إيرلندا تواجه عجزا عاما بنسبة 32% من إجمالي الناتج المحلي، وذلك جراء عمليات ضخ أموال كثيفة قدرت بنحو 50 مليار يورو (68.4 مليار دولار) في بنوكها المتضررة، اضطرت إليها الحكومة لإنقاذ البنوك في البلاد.

المصدر : وكالات