إنتاج الصين من المعادن النادرة بلغ العام الماضي 97% من الإنتاج العالمي (الفرنسية)

قالت اليابان الجمعة إن الصين تصدر إليها بشكل متزايد شحنات من المعادن النادرة التي تستخدم في صناعة التقنيات العالية الدقة بعدما جمدتها تقريبا قبل شهرين بسبب نزاع على جزر بين البلدين.
 
وقالت وزارة التجارة والصناعة اليابانية إن 16 من بين 27 شركة يابانية تستورد المعادن النادرة من الصين عاينت علامات تحسن سواء في ما يتعلق بعمليات الشحن أو بسرعة الإجراءات الجمركية.
 
وخلصت الوزارة إلى ذلك الاستنتاج من مسح أجرته لمدة ثلاثة أيام ابتداء من الثلاثاء الماضي وشمل 34 شركة يابانية, أعطت 27 منها إجابات دقيقة.
 
وكانت اليابان قد قالت إنها ستنوع المصادر التي تستورد منها المعادن النادرة بعدما أوقفت الصين عمليات تصدير تلك المعادن مع تصاعد خلاف دبلوماسي بينها وبين الصين في سبتمبر/أيلول الماضي بشأن ملكية جزر تقع في بحر الصين الشرقي.
 
ونفت بكين لاحقا أي صلة لتوقف شحن المعادن النادرة إلى اليابان بذلك الخلاف المستمر.
 
وفي تصريحات له في الثالث عشر من هذا الشهر, أبلغ مسؤول صيني بارز وزير التجارة الياباني أن تعليمات صدرت بتسريع إجراءات التصدير بما في ذلك الإجراءات الجمركية.
 
وقبل هذا, كانت بكين طمأنت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون نهاية الشهر الماضي بأنها لن تستخدم صادراتها من المعادن النادرة أداة للضغط السياسي.
 
وكان إنتاج الصين من المعادن النادرة قد بلغ العام الماضي 97% من مجمل الإنتاج العالمي.
 
وفي 2006, أعلنت الصين خفضا سنويا متدرجا لصادراتها من المعادن النادرة وسط تكهنات بأن مخزوناتها منها قد تنبض في 15 عاما.
 
وأعلنت اليوم شركة تويوتا تسوشو -التي تعمل لحساب تويوتا اليابانية للسيارات- أنها تسعى إلى إمدادات من المعادن النادرة من إندونيسيا ابتداء من 2012, ومن فيتنام في 2013.
 
وقبل ثلاثة أسابيع تقريبا, أعلن رئيس الوزراء الياباني ناووتو كان في هانوي أن بلاده ستتعاون مع فيتنام على استخراج المعادن النادرة.

المصدر : وكالات