فولكس فاغن باعت 5.4 ملايين سيارة في الشهور التسعة الأولى من العام الجاري
 (رويترز-أرشيف)

أكدت مجموعة فولكس فاغن الألمانية لصناعة السيارات أنها حققت خلال الشهور التسعة الأولى من العام الجاري أرباحا تشغيلية بقيمة 4.7 مليارات يورو (6.4 مليارات دولار)، وذلك بفضل انتعاش المبيعات في الصين وطرح طرز جديدة.
 
وقالت الشركة إن مبيعات سيارات "أودي" التابعة للمجموعة ساهمت بحوالي نصف أرباح التشغيل، فيما حققت مبيعات السيارات التي تحمل علامة فولكس فاغن 1.6 مليار يورو (2.2 مليار دولار).

وأظهرت البيانات أن المجموعة التي تضم عشر علامات تجارية باعت خلال الشهور التسعة الأولى من العام الجاري 5.4 ملايين سيارة في أنحاء العالم بزيادة نسبتها 13% مقارنة بنفس الفترة من العام الجاري.
 
وفي الوقت نفسه ارتفعت قيمة مبيعات فولكس فاغن خلال نفس الفترة إلى 92.5 مليار يورو (127.3 مليار دولار)، بزيادة نسبتها 20% مقارنة بالشهور التسعة الأولى من العام الماضي.
 
وسجلت الشراكة مع الجانب الصيني خلال الشهور التسعة الأولى أرباحا تشغيلية بقيمة 1.3 مليار يورو (1.7 مليار دولار)، مقابل 500 مليون يورو (688 مليون دولار) خلال نفس الفترة من العام الماضي.
 
وقال رئيس المجموعة مارتن فينتركورن إن فولكس فاغن واصلت نجاحها في تحقيق معدلات النمو المرجوة خلال الشهور التسعة الأولى من العام الجاري. 
 
وأشار إلى أنها في طريقها لتحقيق هدفها الإستراتيجي بصدارة شركات السيارات في العالم بحلول عام 2018 وزيادة مبيعاتها من السيارات فوق حاجز 10 ملايين سيارة.
 
وارتفع الاحتياطي النقدي لمجموعة فولكس فاغن إلى 20 مليار يورو (27.5 مليار دولار) بزيادة 3 مليارات يورو (4.1 مليارات دولار) مقارنة بالوضع قبل ثلاثة أشهر.

المصدر : الألمانية