مصر تنفي نيتها خفض الدعم
آخر تحديث: 2010/10/23 الساعة 15:36 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/10/23 الساعة 15:36 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/15 هـ

مصر تنفي نيتها خفض الدعم

الخبز يعد من أهم السلع التي تدعمها الحكومة المصرية (الجزيرة-أرشيف)

نفى وزير المالية المصري يوسف بطرس غالي وجود أي نية لدى الحكومة المصرية لخفض الإنفاق الموجه للدعم، غير أنه لفت إلى توجه لتشديد الإجراءات لضمان وصول الدعم إلى مستحقيه الأكثر احتياجا.

ويسعى الوزير من خلال تصريحه هذا إلى طمأنة المصريين الذين يواجهون ارتفاعا حادا في أسعار الغذاء.

والدعم يعد مسألة حساسة في مصر، حيث يعتمد كثير من المصريين على الخبز وسلع أساسية أخرى مدعومة، وباتت المسألة الآن أكثر حساسية مع وصول التضخم في المدن المصرية إلى 11% وارتفاع أسعار الغذاء بضعفي تلك النسبة.

كما يلعب اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية المقررة في 28 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل عاملا إضافيا في توجه الحكومة للإبقاء على الدعم.

يذكر أن ارتفاع أسعار الغذاء ونقص الخبز المدعوم في عام 2008 أدى إلى احتجاجات عنيفة في مصر التي تعد أكبر بلد مستورد للقمح في العالم، وعندما ارتفعت أسعار القمح العالمية هذا العام سارعت الحكومة المصرية إلى طمأنة المصريين إلى أن المخزونات آمنة ووفيرة.

وتتوقع الحكومة المصرية إنفاق نحو 101 مليار جنيه (18 مليار دولار) على الدعم أو نحو ربع ميزانيتها للعام المالي 2010-2011. 

وتستخدم مصر حاليا البطاقات الذكية لصرف المقررات التموينية، والتي بموجبها يستطيع حملتها شراء سلع أساسية كل شهر بأسعار منخفضة مثل الأرز والسكر والشاي وزيت الطهي.

وقالت وزارة المالية في بيان سابق أن توزيع أسطوانات الغاز بنظام القسائم سيبدأ اعتبارا من بداية العام المقبل.

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية:

التعليقات