أوبك تثبت مستويات الإنتاج
آخر تحديث: 2010/10/14 الساعة 22:08 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/10/14 الساعة 22:08 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/7 هـ

أوبك تثبت مستويات الإنتاج

جانب من اجتماع منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) بالعاصمة النمساوية فيينا (الفرنسية)

قررت منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) اليوم الخميس إبقاء سياسة الإنتاج الحالية, التي سارت جيدا على مدار عامين تقريبا دون تغيير, ونحت جانبا مخاوف من أن يؤدي تراجع الدولار إلى صعود مبالغ فيه لأسعار النفط يضر بالاقتصاد العالمي الهش.

وقال ويلسون باستور رئيس منظمة أوبك اليوم الخميس إن وزراء المنظمة اتفقوا على ترك مستويات الإنتاج المستهدفة دون تغيير، مشيرا إلى أن الأسعار بين 75 و85 دولارا لا تشكل تهديدا للاقتصاد العالمي.

وأكدت الإكوادور التي ترأس الدورة الحالية للمنظمة قرار عدم تغيير مستويات الإنتاج, وأشارت إلى أن المؤتمر التالي للمنظمة سيكون في العاصمة كيتو في 11 ديسمبر/كانون الأول.
 
ولم يطرأ تغير على أسعار النفط بعد الأنباء التي كانت متوقعة على نطاق واسع, لكنها اقتربت من مستوى 84 دولارا للبرميل بدعم من تراجع الدولار الذي عزز الإقبال على شراء السلع الأولية.

وارتفعت الأسعار فوق نطاق 70 إلى 80 دولارا للبرميل الذي تصفه السعودية أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم بأنه مثالي للمنتجين والمستهلكين على السواء.
 
وقال وزير النفط السعودي علي النعيمي قبيل اجتماع أوبك اليوم الخميس إن المملكة مازالت حتى الآن راضية عن الأسعار.
 
وحقق النفط حتى الآن مكاسب متواضعة مقارنة بالذهب الذي سجل سلسلة من الأرقام القياسية، إذ إن تأثير الدولار على النفط حد منه ضعف العوامل الأساسية للسوق في ظل مخزونات وقود تقترب من مستويات قياسية مرتفعة وضعف الطلب.
 
ويقول بعض المحللين إن هناك احتمالا بأن يسجل النفط موجة صعود قوية، وأكد لورانس إيغلز من جي بي مورغان "دون التزام محدد بالدفاع عن مستوى سعري, يمكن أن يتحرك سعر النفط حسب قوة العوامل الأساسية بين 65 و100 دولار.
 
وقال يوسف يوسفي وزير الطاقة والمناجم الجزائري اليوم الخميس إنه يود أن يرى سعر النفط بين 80 و100 دولار للبرميل وإن ذلك "سيكون مريحا، إذ إن تراجع الدولار مصدر قلق".
المصدر : وكالات

التعليقات