فنزويلا تخفض قيمة عملتها
آخر تحديث: 2010/1/9 الساعة 23:11 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/1/9 الساعة 23:11 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/24 هـ

فنزويلا تخفض قيمة عملتها

الخطوة الفنزويلية تهدف لإنعاش الاقتصاد الفنزويلي (الفرنسية)

قرر الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز خفض قيمة العملة الوطنية (بوليفار) لأول مرة منذ العام 2005 وطرح سعرين لصرف العملة المحلية أمام الدولار.
 
وبمقتضى القرار الجديد سيكون سعر صرف البوليفار أمام الدولار عند استيراد المواد الضرورية نحو نصف سعره عند تقييمه لاستيراد المواد غير الضرورية.
 
وتستهدف هذه الخطوة إنعاش الاقتصاد الفنزويلي الذي يعاني من تضخم وصل إلى 25% بسبب تداعيات الأزمة المالية العالمية. كما تستهدف تفضيل بعض القطاعات الاقتصادية الأساسية التي تعدها الحكومة من الأولويات.
 
وقال شافيز إن المواد الصحية والواردات الغذائية والآلات والكتب وقطاعات التكنولوجيا وواردات القطاع العام والتحويلات المالية سوف تفيد من السعر التفضيلي.
   
كما ستخضع الواردات غير الأساسية لمعدل 4.3 بوليفارات مقابل الدولار الواحد. وسينطبق ارتفاع سعر الصرف على سلع مثل السيارات والاتصالات السلكية واللاسلكية والتبغ والمشروبات والكيماويات والبتروكيماويات والإلكترونيات.
 
وقال وزير المالية علي رودريغز إنه "سيكون من الحماقة من جهتي أن أنكر أن هذا الإجراء سوف يكون له تأثير على الأسعار, في حين تؤكد الحكومة أن التضخم يعد مصدر قلق".
 
من جهته قال رئيس البنك المركزي السابق خوسيه غويرا إن الخطوة الحالية سوف تؤدي إلى مزيد من الأموال للحكومة وأقل للشعب.
 
وأشار إلى أن تخفيض قيمة العملة في ظل غياب الخطوات المالية والنقدية اللازمة يعني فقط التضخم.

وكانت فنزويلا أكبر منتج للنفط في أميركا الجنوبية دخلت حالة من الركود في العام 2009 للمرة الأولى في ست سنوات، نظرا لتراجع في أسعار النفط والإنتاج، واستبعدت كراكاس مرارا خفض قيمة عملتها.
المصدر : الفرنسية

التعليقات