مبيعات المنازل ذات الملكية السابقة ارتفعت بنسبة 15.5% في عام كامل (الفرنسية) 

أظهرت بيانات حكومية أميركية أن الطلبيات الجديدة بالمصانع الأميركية ارتفعت بنسبة 1.1% في نوفمبر/تشرين الثاني مسجلة الزيادة الشهرية الثالثة على التوالي، كما زادت المخزونات للشهر الثاني على التوالي مما يشير إلى استمرار الانتعاش في قطاع الصناعات التحويلية.
 
وزادت مخزونات المصانع بنسبة 0.2% في نوفمبر/تشرين الثاني مقارنة مع 0.6% في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بعد أن كانت قد تراجعت على مدى أكثر من عام قبل هذا التأريخ.
 
ويشير النمو الحالي في المعروض إلى أن المصانع تزيد الإنتاج مع بدء عودة الاقتصاد الأميركي للنمو مجددا.
 
وتعتبر الأرقام الصادرة عن وزارة التجارة تأكيدا لانتعاش قطاع الصناعات التحويلية بعد أن أظهر القطاع تحسنا في مناطق أخرى مثل أوروبا وفي الصين.
 
وحقق الاقتصاد الأميركي نموا بنسبة سنوية بلغت 2.2% في الربع الثالث من العام بعد هبوطه في أربعة فصول متتالية.

مبيعات المساكن
وفي الوقت نفسه أظهرت دراسة للاتحاد القومي لسماسرة العقارات تراجع مبيعات المساكن الأميركية ذات الملكية السابقة بأكبر من المتوقع في نوفمبر/تشرين الثاني بسبب انتهاء اندفاع من الجمهور للحاق بموعد أولي لانتهاء فترة خصم ضريبي.
 
وقال الاتحاد إن مؤشر مبيعاته تراجع بنسبة 16% في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بعد ارتفاع لتسعة أشهر على التوالي.
 
وأضاف أنه رغم التراجع الشهري لا تزال مبيعات المنازل أعلى بنسبة 15.5% من مستوى نوفمبر/تشرين الثاني 2008.

المصدر : وكالات