الصين تتصدى لمشاكل الطاقة
آخر تحديث: 2010/1/28 الساعة 14:19 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/13 هـ
اغلاق
خبر عاجل : الداخلية المصرية: مقتل 16 من ضباط وأفراد الشرطة في اشتباكات طريق الواحات
آخر تحديث: 2010/1/28 الساعة 14:19 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/13 هـ

الصين تتصدى لمشاكل الطاقة

الطاقة الشمسية أحد مصادر الطاقة البديلة التي بات الصينيون يركزون عليها (رويترز-أرشيف)

أنشأت الصين لجنة حكومية عليا لتنسيق سياساتها في مجال الطاقة والحد من التبعية للخارج, بينما تواجه مشاكل متفاقمة في الإمدادات تنذر بتعطيل نمو اقتصادها المتسارع.
 
وعهد إلى رئيس الوزراء ون جياباو قيادة اللجنة الوطنية للطاقة التي ستضم 21 عضوا منهم وزراء المالية, وحماية البيئة, والأرض والموارد, إضافة إلى جياباو ونائبه لي كيكيانغ.
 
ويشير إنشاؤها إلى قلق متزايد بين القادة الصينيين بشأن الاعتماد المفرط على استيراد مواد طاقة مختلفة في مقدمتها النفط والغاز الطبيعي، علما بأن الصين ثاني أكبر مستهلك للطاقة بعد الولايات المتحدة.
 
ويرى القادة الصينيون أن هذه التبعية للخارج في ما يتعلق بواردات الطاقة يمكن أن تكون نقطة واهنة في الإستراتيجية الوطنية في وقت يسعى فيها أكبر بلد في العالم من جهة السكان وثالث قوة اقتصادية, إلى الحد من الضرر المتفاقم لاستهلاك الطاقة التقليدية على البيئة, وإيجاد مصادر طاقة بديلة.
 
وجاء في بيان رسمي نشر الليلة الماضية أن اللجنة الوطنية للطاقة ستتولى وضع إستراتيجية بشأن أمن الطاقة وتطوير هذا القطاع الحيوي للاقتصاد الصيني الذي يتوقع أن يستمر هذا العام في تحقيق نسب نمو عالية على غرار العام الماضي.
 
ومن ضمن مهمات اللجنة الأخرى التي ذكرها البيان الحكومي، المشاركة في التنسيق الدولي في هذا المجال.
 
ونقلت وسائل إعلام حكومية عن خبراء قولهم إن من بين الأسباب التي استوجبت إنشاء لجنة الطاقة الصعوبة التي اعترضت القادة الصينيين في الحصول على قرارات منسقة بين وكالات حكومية بشأن مبادرات مختلفة يتعلق بعضها بالحد من الانبعاثات الصناعية السامة المسببة للاحتباس الحراري, وزيادة كفاءة قطاع الطاقة.
 
وبسبب نقص إمدادات حيوية كالغاز الطبيعي والوقود والفحم في ظل نزاعات متكررة على الأسعار, أمرت السلطات الصينية في وقت سابق من الشهر الحالي بغلق دوري لمئات المصانع وسط البلاد لضمان تدفق الكهرباء إلى المنازل وسط موجة صقيع.
 
وشهدت الصين في خريف 2007 أزمة وقود دفعت بمئات الآلاف إلى طوابير طويلة. ويشار إلى أن واردات الصين من الطاقة في الوقت الحاضر تغطي نحو نصف احتياجاتها، في حين تغطي النصف الآخر من حقولها النفطية.
المصدر : أسوشيتد برس

التعليقات