تراجع الثقة باقتصاد منطقة اليورو
آخر تحديث: 2010/1/21 الساعة 15:22 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/1/21 الساعة 15:22 (مكة المكرمة) الموافق 1431/2/6 هـ

تراجع الثقة باقتصاد منطقة اليورو

الثقة ارتفعت في قطاع الصناعة مقابل تراجعها بقطاع الخدمات بمنطقة اليورو (الأوروبية)

تراجعت ثقة المستثمرين في اقتصاد دول منطقة اليورو في شهر يناير/كانون الثاني الجاري، وذلك لأول مرة منذ فترة طويلة, كما أفادت إحصاءات زيادة العجز العام في بريطانيا الشهر الماضي.
 
وقال مكتب أبحاث السوق (ماركت) اليوم الخميس في لندن إن مؤشر الثقة في اقتصاد دول منطقة اليورو الـ16 سجل خلال الشهر الجاري 53.6 نقطة, مقابل 54.2 نقطة في  ديسمبر/كانون الأول الماضي.
 
وفي المقابل، ارتفع مؤشر الصناعات التحويلية في دول المنطقة  من 51.6  نقطة في ديسمبر/كانون الأول الماضي إلى 52 نقطة خلال شهر يناير/كانون الثاني الجاري، فيما انخفضت الثقة في قطاع الخدمات من 53.6 نقطة إلى 52.3 نقطة.
 
وفي ألمانيا -أكبر اقتصادات أوروبا- ارتفعت الثقة في قطاع الصناعة إلى53.4 نقطة، مع انخفاضها في قطاع الخدمات إلى 51.2 نقطة.
 
واستقرت الثقة في قطاع الصناعة في فرنسا -ثاني أكبر اقتصادات أوروبا- عند 54.7 نقطة، وفي قطاع الخدمات إلى 57 نقطة.
 
يذكر أن الوصول إلى النقطة خمسين في مؤشر الثقة يشير إلى تحسن أداء الاقتصاد، في حين يؤكد التراجع إلى ما دون خمسين نقطة انخفاض أداء الاقتصاد.
 
زيادة العجز
من جهة أخرى أظهرت بيانات رسمية أن العجز العام في بريطانيا في ظل الركود الذي أصابها ارتفع إلى 23.6 مليار جنيه إسترليني (38.2 مليار دولار) في ديسمبر/كانون الأول مقارنة بـ21.6 مليار جنيه (34.8 مليار دولار) في الفترة نفسها من سنة 2008.

وأضاف المكتب الوطني للإحصاء أن صافي اقتراض القطاع العام ارتفع إلى 15.7 مليار جنيه (25.3 مليار دولار) في ديسمبر/كانون الأول, بالمقارنة مع عجز قدره 13.8 مليار جنيه (22.2 مليار دولار) في الشهر نفسه من العام السابق.

وشهدت بريطانيا أطول ركود اقتصادي على الإطلاق مما استنزف عائدات الضرائب وزاد الإنفاق الحكومي على استحقاقات البطالة وإجراءات الحفز الاقتصادي.
المصدر : وكالات