أرباح شركة سوناطراك الحكومية النفطية تراجعت العام الماضي (الفرنسية)

ارتفعت أعمال الشركات الأجنبية العاملة في قطاع النفط إلى 4.8 مليارات دولار العام الماضي مقابل 3.9 مليارات دولار عام 2007, بينما تراجع صافي أرباح  شركة المحروقات الجزائرية المملوكة للدولة سوناطراك.

 

وقال تقرير لشركة المحروقات "سوناطراك" نشر السبت إن الضريبة على الأرباح الاستثنائية المحصلة من قبل الشركات الأجنبية مكنت الحكومة من الاستفادة من 2.5 مليار دولار.

 

ومن جهة أخرى قالت سوناطراك إن أرباحها تراجعت بنسبة 8% إلى 8.3 مليارات دولار العام الماضي مقابل 8.94 مليارات دولار في 2007.

 

وأضافت الشركة الحكومية أن استثماراتها ارتفعت بنسبة 32% إلى8.3 مليارات دولار العام الماضي مقابل 6.26 مليارات دولار عام 2007 وأن صادراتها ارتفعت من 59.5 مليار دولار إلى 76.9 مليار دولار.

 

وأضافت أن معدل سعر النفط كان عند 99.2 دولارا للبرميل الواحد العام الماضي مقابل 74.7 دولارا للبرميل في 2007. وتنتج الجزائر حاليا 3.1 ملايين برميل من النفط يوميا و152 مليار متر مكعب من الغاز سنويا.

 

يذكر أن الحكومة الجزائرية قد اتخذت في الآونة الأخيرة سلسلة من الإجراءات لحماية الاقتصاد تعرضت لانتقادات داخلية وخارجية.

ومن بين تلك الإجراءات الاحتفاظ بحصة 51% في كل مشروع استثماري أجنبي ومنح 30% من حصة شركات التصدير والاستيراد الأجنبية لشريك جزائري، بالإضافة لإلغاء قروض الاستهلاك الممنوحة للمواطنين للحد من خروج العملة الأجنبية.

المصدر : الألمانية