الرياض ماضية في خطتها الاستثمارية
آخر تحديث: 2009/9/26 الساعة 15:47 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/9/26 الساعة 15:47 (مكة المكرمة) الموافق 1430/10/7 هـ

الرياض ماضية في خطتها الاستثمارية

إبراهيم العساف استبعد عودة الضغوط التضخمية لمستوياتها المرتفعة (رويترز-أرشيف)

أكد وزير المالية السعودي إبراهيم العساف استمرار حكومة بلاده في برنامجها الاستثماري لتطوير البنية التحتية حتى لو تعافى الاقتصاد العالمي من أزمته.

وكشفت السعودية نهاية العام الماضي عن برنامج تطوير واستثمار بقيمة 400 مليار دولار على مدى خمس سنوات.

ويعتقد البعض أن الرياض خصصت هذه المبالغ في إطار خطة لمواجهة الأزمة المالية العالمية التي تسببت في تراجع أسعار النفط العالمية وأثرت بشكل مباشر على المملكة صاحبة أكبر إنتاج عالمي منه وتعتمد عليه بشكل أساسي في موارد الدولة.

وقال العساف للصحفيين في بيتسبرغ الأميركية بعد حضوره لقمة مجموعة العشرين إنه يوافق على تقديرات صندوق النقد الدولي بأن الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي لبلاده سينمو أكثر من 3% في العام الجاري.

وتوقع صندوق النقد أن ينكمش الاقتصاد السعودي بنسبة 1% مع نهاية العام الجاري.

ورغم امتناع العساف عن التكهن بمعدل التضخم فإنه استبعد عودة الضغوط التضخمية إلى مستوياتها المرتفعة التي بلغتها في العام الماضي.

وزاد معدل التضخم في السعودية -صاحبة أكبر اقتصاد في المنطقة العربية- بشكل حاد إلى مستويات في خانة العشرات في 2008 عندما ارتفعت أسعار السلع الأولية العالمية.

غير أن معدل التضخم تراجع خلال العام الجاري بشكل لافت في السعودية مع هبوط أسعار السلع وتحسن الدولار الأميركي الذي تربط قيمة عملتها به. 

وسجل معدل التضخم السنوي مستوى 4.2% في يوليو/تموز وهو أدنى مستوى له في عامين.

المصدر : رويترز

التعليقات