الكونغرس يباشر تحقيقا بأسباب الأزمة
آخر تحديث: 2009/9/19 الساعة 10:55 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/9/19 الساعة 10:55 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/30 هـ

الكونغرس يباشر تحقيقا بأسباب الأزمة

انهيار ليمان براذرز كان الشراراة الأولى للأزمة وأعقبه تهاوي مؤسسات مالية أخرى (الفرنسية-أرشيف)

باشرت لجنة مفوضة من الكونغرس الأميركي التحقيق في ملابسات اندلاع الأزمة المالية خريف العام الماضي على أثر انهيار بنك ليمان براذرز الاستثماري, ويفترض أن تتوصل خلال ثمانية عشر شهرا إلى مسببات تلك الأزمة وربما تحدد مسؤولين عنها.
 
وتتألف اللجنة من عشرة أعضاء عين الديمقراطيون ستة منهم بينما عين البقية الجمهوريون. وهي شبيهة باللجنة التي تشكلت للتحقيق في التقصير الأمني والاستخباري الذي قد يكون سهل هجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول 2001 بالولايات المتحدة.
 
وأقر مجلسا النواب والشيوخ الأميركيان في مايو/أيار الماضي تشكيل اللجنة التي كان تشكيلها جزءا من قانون أجازه الكونغرس لمكافحة جرائم الاحتيال المالي.
 
وعلى مدى أشهر التحقيق الثمانية عشر ستنظم اللجنة التي يترأسها النائب فيل أنجليس جلسات استماع علنية في الكونغرس من أجل أن تتمكن من توضيح ملابسات أسوأ وأخطر أزمة مالية منذ ثمانين عاما والأطراف المتسببة فيها بشكل مباشر.
 
ويفترض أن تبلغ لجنة التحقيق هذه وزارة العدل الأميركية بمتهمين محتملين بالتسبب في الأزمة سواء كانوا أفرادا أو مؤسسات.
 
وفي أول جلسة استماع للجنة أول أمس الخميس قال رئيسها النائب الديمقراطي فيل أنجليديس إن المهمة التي عهد بها إليها حساسة للغاية, وشدد على أنه ينبغي أن تنفذ بمنأى عن أي شكل من الانحياز الحزبي أو التأثير السياسي.
 
وقال أنجليديس إنه يأمل أن يساعد ما ستخلص إليه اللجنة من نتائج الرئيس باراك أوباما والكونغرس والمتعاملين في السوق المالية الأميركية والجمهور للاطلاع على أفضل التقييمات عن كيفية إعادة الاستقرار إلى النظام المالي في الولايات المتحدة.
المصدر : الفرنسية

التعليقات