النفط يتراجع والأسهم تصعد
آخر تحديث: 2009/8/6 الساعة 16:57 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/13 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مستوطنون يهود يقتحمون ساحات المسجد الأقصى وسط انتشار لقوات الاحتلال
آخر تحديث: 2009/8/6 الساعة 16:57 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/13 هـ

النفط يتراجع والأسهم تصعد

مؤشر نيكي القياسي ارتفع إلى أعلى مستوى في عشرة أشهر (الفرنسية)

سجل سعر النفط اليوم الخميس تراجعا طفيفا بينما تزداد المخزونات الأميركية الخام. وفي الوقت نفسه ارتفعت أغلب مؤشرات الأسهم في آسيا وأوروبا بفضل نتائج الشركات في حين استقر الدولار في مستوى ضعيف.
 
وهبط سعر عقود الخام الأميركي للشهر المقبل في التعاملات الآسيوية والأوروبية حوالي نصف دولار إلى مستوى دولار للبرميل. وفي التعاملات الصباحية الأوروبية تجاوز سعر الخام الأميركي 72 دولارا لكنه تراجع لاحقا بنحو دولار.
 
وكان سعر البرميل قد تحدد الأربعاء عند الإقفال في البورصة الأميركية عند 71.79 دولارا.
 
وفي المقابل بلغ سعر مزيج برنت اليوم في بداية التعاملات الأوروبية مستوى 76 دولارا وهو الأعلى منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي قبل أن يتراجع أيضا لاحقا بنصف دولار تقريبا.
 
وفسر محللون التراجع الطفيف لسعر الخام الأميركي بأن المستثمرين يتعاملون بحذر في ظل ارتفاع مخزونات الخام في الولايات المتحدة, وظهور علامات على تراجع وتيرة انتعاش الاقتصاد الأميركي في ظل تفاقم أعداد المسرحين من وظائفهم.
 
وكانت إدارة الطاقة الأميركية قد أعلنت الأربعاء زيادة بمليوني برميل في المخزونات النفطية الأسبوع الماضي.
 
البورصات تصعد
وفي تعاملات اليوم أيضا قادت البورصة اليابانية صعود مؤشرات الأسهم في آسيا. وأغلق مؤشر نيكي القياسي للأسهم اليابانية عند أعلى مستوى في عشرة شهور مع ارتفاع أسهم هوندا وتويوتا وغيرهما من أسهم منتجي السيارات وسط آمال بالتوسع في برنامج أميركي لتشجيع مبيعات السيارات.
 
بورصة شنغهاي تراجعت بسبب مخاوف تتعلق بالحد من الإقراض (رويترز-أرشيف)
وبينما انتعشت الأسهم اليابانية والأسترالية على وجه الخصوص متأثرتين بنتائج الشركات وبيانات عن التوظيف تراجعت مؤشرات الأسهم في بورصة شنغهاي الصينية وسط قلق المستثمرين من إجراءات حكومية قادمة للحد من الإقراض.
 
وفي أوروبا ارتفعت أيضا مؤشرات الأسهم الرئيسية في بداية تعاملات اليوم الخميس وذلك قبيل صور قرار البنك المركزي الأوروبي وبنك إنجلترا المركزي حول سعر الفائدة.
 
وساعدت النتائج التي أعلنتها شركات أوروبية في ارتفاع المؤشرات وفي مقدمها مؤشر يوروفرست لأسهم الشركات للأوروبية الكبرى الذي صعد نحو 1%.
 
الدولار والذهب
وفي التعاملات الخاصة بالعملات والمعادن ظل الدولار الأميركي قابعا قرب أدنى مستوياته في تسعة أشهر مقابل الجنيه الإسترليني وارتفع بشكل طفيف جدا مقابل الين الياباني.
 
وفي الوقت نفسه هبط اليورو مقابل الدولار والجنيه الإسترليني مع ارتفاع العملة البريطانية إلى أعلى مستوى في شهر مقابل العملة الأوروبية الموحدة.
 
وظل الذهب مستقرا عند 965 دولارا للأوقية وذلك في ظل تراجع الدولار بشكل عام مع ترقب المتعاملين للقرار المتعلق بأسعار الفائدة.
المصدر : وكالات