لويدز البريطانية تخسر خمسة مليارات
آخر تحديث: 2009/8/5 الساعة 13:59 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/8/5 الساعة 13:59 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/14 هـ

لويدز البريطانية تخسر خمسة مليارات

المجموعة خسرت في النصف الأول ما كسبته قبل عام (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت مجموعة لويدز المصرفية البريطانية اليوم الأربعاء أنها منيت بخسائر صافية في النصف الأول من العام الحالي تجاوزت خمسة مليارات دولار معظمها جراء ديون متعثرة.
 
وقالت المجموعة -التي تملك الحكومة البريطانية حصة فيها تبلغ 43.4%- إنها تكبدت كل هذه الخسائر مقارنة بأرباح ناهزت خمسة مليارات دولار في النصف الأول من العام الماضي بسبب ارتفاع ديونها المتعثرة إلى مستوى قياسي.
 
ونتج جانب من تلك الديون عن صفقة شراء أنشطة بنك أتش بي أو أس مطلع هذا العام. وكانت المجموعة قد استحوذت أيضا على مصرف هاليفاكس بنك أوف أسكوتلند. وتشكلت مجموعة لويدز رسميا في يناير/كانون الثاني بعد الاستحواذ على أشطة أتش بي أو أس.
 
وبسبب الصعوبات التي واجهتها لويدز في خضم الأزمة المالية تدخلت الحكومة البريطانية لمساعدتها مقابل امتلاك أكثر من أربعين في المائة من أسهمها.
 
وأضافت المجموعة في بيان عرضت فيه نتائج الأشهر الستة الأولى من العام الجاري أن خسائر خفض قيمة الأصول ارتفعت إلى 22.6 مليار دولار من 4.2 مليارات دولار.
 
وذكرت في هذا الصدد أن 80% من هذه الخسائر ترجع إلى صفقة شراء بنك أتش بي أو أس. لكنها أضافت أن من المرجح أن يكون خفض قيمة الأصول قد بلغ ذروته في النصف الأول من العام الحالي وأن ينتعش الاقتصاد البريطاني في العام المقبل.
 
وتوقع الرئيس التنفيذي للويدز إريك دانيالز تحسن أداء المجموعة ابتداء من النصف الثاني من العام الجاري على أن يستمر هذا التحسن خلال العام المقبل.
المصدر : وكالات

التعليقات