ارتفاع غالبية البورصات الخليجية
آخر تحديث: 2009/8/21 الساعة 00:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/8/21 الساعة 00:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/9/1 هـ

ارتفاع غالبية البورصات الخليجية

تراجع مؤشر بورصة الكويت بنسبة 0.6% للجلسة الرابعة على التوالي (الفرنسية-أرشيف)

ارتفعت أغلب أسواق الأسهم الخليجية اليوم الخميس بعدما عزز ارتفاع الأسهم العالمية المعنويات بالمنطقة, غير أن الشراء كان محدودا في غياب الصناديق الأجنبية إلى حد كبير والتزام المستثمرين المحليين الحذر قبل شهر رمضان.
 
وكان مؤشر دبي أكبر الرابحين في تداولات الخميس, في حين ارتفع  المؤشر في كل من أبو ظبي وقطر أقل من 0.5% مع صعود المؤشر القطري للجلسة الأولى في أربع جلسات. وانخفض المؤشران الكويتي والعماني، في حين استقر المؤشر البحريني دون تغير.
 
وارتفع مؤشر دبي بنسبة 1.4% إلى 1814 ليقلص خسائره هذا الأسبوع إلى 5.4%, وكانت أسهم العقارات أكبر الرابحين حيث ارتفع سهم إعمار العقارية بنسبة 2.4% والاتحاد العقارية بنسبة 2.3%.
 
وزاد المؤشر القطري قليلا بنسبة 0.2% إلى 6691 نقطة, وارتفعت أسهم مصرف قطر الإسلامي بنسبة 1%. أما مؤشر أبو ظبي فقد صعد  بنسبة 0.45% إلى 2798 نقطة, وارتفع سهم الدار العقارية بنسبة 3.7%.
 
مؤشرات متراجعة
ودفعت خسائر سهم شركة الاتصالات المتنقلة (زين) مؤشر البورصة الكويتية إلى الانخفاض للجلسة الرابعة على التوالي مسجلا أكبر انخفاض في عشرة أيام.
 
وتراجع المؤشر الكويتي بنسبة 0.6% إلى 7844 نقطة, وانخفض سهم زين الكويتية بنسبة 5.5% بعدما خفضت شركة المال كابيتال تصنيفها للسهم, كما تراجعت أسهم بيت التمويل الكويتي بنسبة 3.2%.
 
وتهيمن الشركات المالية على البورصة الكويتية حيث يجني الكثير منها  جانبا كبيرا من الأرباح من محافظ الأسهم المحلية، ولذلك فقد عزز صعود المؤشر بنسبة 19.8% في الربع الثاني أرباح الشركات.
 
وشهد المؤشر العماني تراجعا بنسبة 0.3% إلى 6115 نقطة, وفقد سهم بنك مسقط 0.9%, في حين استقر المؤشر البحريني دون تغير عند 1508 نقاط.

ويتوقع كثير من المحللين انخفاض التداول في الأسبوع الأول من شهر رمضان وهو ما يرجح أن يضغط على السهم رغم أن البعض يؤكد أن الأزمة الاقتصادية العالمية قد تؤدي إلى عدم حدوث أنماط التداول المعتادة.
المصدر : رويترز

التعليقات