العراق يطالب بوقف مشروع سد تركي
آخر تحديث: 2009/7/5 الساعة 20:22 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/5 الساعة 20:22 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/13 هـ

العراق يطالب بوقف مشروع سد تركي

نهر دجلة يعاني شحا كبيرا في المياه (الفرنسية-أرشيف)

طالب العراق الجهات الأوروبية التي تدعم مشروع بناء سد تركي بسحب هذا التأييد "لأن السد سيزيد من النقص المائي" الذي تعاني منه الدولة.

 

وكانت تركيا قد أعلنت الأسبوع الماضي أنها ستستأنف العمل في بناء السد على نهر دجلة بتكلفة تصل إلى 1.2 مليار يورو (1.68 مليار دولار).

 

وقالت إن ألمانيا وسويسرا والنمسا التي تقدم الدعم المالي للمشروع سوف تنهي فترة من التوقف عن المشروع، وهو ما أثار استياء العراق.

 

وقال العراق إن بناء سد إليسو سوف يؤثر على المزارعين العراقيين في المناطق المجاورة وطالبت الحكومة العراقية -على لسان الناطق باسمها علي الدباغ- الدول الممولة بوقف دعمها له.

 

وكان الممولون قد أعلنوا في ديسمبر/كانون الأول الماضي وقف العمل في المشروع لمدة 180 يوما لأن مواصفاته لم تكن مطابقة للمواصفات العالمية لكن المدة انتهت وتزمع تركيا استئناف العمل فيه.

 

ويعاني العراق من موجة من الجفاف للعام الثاني على التوالي مما زاد الضغوط على الحكومة والبرلمان لإجبار تركيا على زيادة المياه المتدفقة من الفرات إلى العراق.

 

يشار إلى أن نهري دجلة والفرات ينبعان من تركيا ويمران في العراق. ويمر نهر الفرات أولا في سوريا.

 

وبدأت تركيا العمل في المشروع عام 2006. ويقول منتقدوه إنه سيؤدي إلى إغراق أماكن أثرية وإلى تهجير آلاف السكان من مناطقهم.

 

ويتوقع أن تزداد حدة الخلافات بين البلدين حول مشروع إليسو الذي سيزود تركيا بـ3.8 مليارات كيلواط من الكهرباء ويساعدها في خفض اعتمادها على الطاقة المستوردة.

 

ومن غير المعروف ما إذا كانت تركيا سوف تستمر في المشروع دون دعم الجهات الثلاث الممولة وهي النمسا وسويسرا ومؤسسة ألمانية خاصة.

المصدر : رويترز

التعليقات