نزيف الوظائف مشكلة ضخمة لأوباما
آخر تحديث: 2009/7/31 الساعة 13:17 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/31 الساعة 13:17 (مكة المكرمة) الموافق 1430/8/9 هـ

نزيف الوظائف مشكلة ضخمة لأوباما

معدل بطالة الأميركيين مرشح ليبلغ 10% (رويترز-أرشيف)

أبدى الرئيس الأميركي الخميس قلقه من فقدان المزيد من الأميركيين وظائفهم جراء الركود الاقتصادي، واصفا إياها بالمشكلة الضخمة، رغم أنه اعتبر في الوقت نفسه أن اقتصاد بلاده تفادى الانهيار.
 
وقال الرئيس باراك أوباما -متحدثا إلى صحفيين في مكتبه بالبيت الأبيض بعيد استقباله رئيسة الفلبين غلوريا أرويو- إن خسائر الوظائف لا تزال مشكلة ضخمة.
 
وكان أوباما قد حذر قبل أيام من أن قطاع العمل سيكون آخر القطاعات الاقتصادية تعافيا من الركود بينما رجح رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي) بن برنانكي أن يرتفع معدل البطالة في النصف الثاني من العام إلى 10% من 9.5% حاليا.
 
وأظهر أحدث البيانات التي نشرتها وزارة العدل الأميركية أن عدد الطلبات المقدمة لأول مرة للحصول على معونة بطالة ارتفعت الأسبوع الماضي بنحو 25 ألف طلب ليصبح إجمالي الطلبات التي قدمت في الأسبوع المنتهي يوم 25 يوليو/تموز 584 ألفا.
 
أوباما قال إن الاقتصاد ابتعد عن حافة الهاوية (الفرنسية)
تفاؤل رغم الانكماش
واستبق أوباما نشر بيانات حكومية اليوم الجمعة بشأن أداء الاقتصاد الأميركي في الربع الثاني من هذا العام بالقول إن الأرقام التي ستنشر اليوم ستظهر انكماشا في الناتج المحلي الإجمالي.
 
ونفى أن يكون اطلع على البيانات الجديدة قبل أن تنشر قائلا إنه استند إلى تقديرات اقتصاديين.
 
وكان الاقتصاد الأميركي -الذي دخل في حالة ركود قبل 18 شهرا جراء الأزمة المالية- قد انكمش 5.5% في الربع الأول من هذا العام بعد أن كان انكمش 6.3% في الربع الأخير من العام الماضي.
 
واعتبر الرئيس الأميركي أن تباطؤ معدلات الانكماش وتقليص وتيرة تسريح العمال والموظفين في الأشهر القليلة الماضية، بالإضافة إلى استقرار نظامي الائتمان والبنوك، علامة على أن الاقتصاد الأميركي ابتعد عن حافة الانهيار.
 
وبالتزامن تقريبا مع تصريحات أوباما قال المتحدث باسم البيت
الأبيض روبرت غيبز إن اقتصاد الولايات المتحدة لا يزال يعاني من "أضرار كبيرة" مع أن هناك بعض المؤشرات الإيجابية مثل تحسن سوق الإسكان.
 
وقال غيبز "من المرجح أننا أوقفنا النزيف. لكن من أكثر من وجه لا يزال هناك مريض صحته معتلة جدا في الاقتصاد الأميركي".
المصدر : وكالات