الاقتصاد الإماراتي حقق نموا جراء صعود أسعار النفط بشكل أساسي (الأوروبية-أرشيف) 

كشف مصرف الإمارات المركزي عن نمو اقتصاد بلاده بنسبة 7.4% العام الماضي، وأرجع الفضل الكبير في ذلك إلى ارتفاع أسعار النفط وإجراءات اتخذها البنك لدعم السيولة في القطاع المصرفي في سبتمبر/أيلول من العام الماضي.

وقال المصرف في تقريره السنوي إن التضخم قفز إلى 12.3% في 2008 من 11.1% في 2007 وذلك من جراء ارتفاع إيجارات العقارات بنسبة 13.4%.

ونما المعروض النقدي من نوع (ن3) بنسبة 29.1% في 2008 ليصل إلى 899.1 مليار درهم إماراتي (245 مليار دولار) بنهاية 2008 مقارنة مع 696.2 مليار درهم في نهاية 2007.

والنقد من نوع (ن3) هو المقياس الأوسع نطاقا للنقد المتداول في الاقتصاد كما أنه مؤشر لاتجاه التضخم.

وبين التقرير أنه لوحظ انكماش في السيولة النقدية لدى القطاع المصرفي جراء شح السيولة في الأسواق العالمية بسبب الأزمة المالية، ما أدى لخروج  الأموال الساخنة (أموال المضاربة) التي دخلت إلى الدولة في النصف الثاني من سنة 2007 والربع الأول من سنة 2008.

ويتضح هذا في ميزان الاستثمار للبنوك العاملة في البلاد كما يظهر في شهادات الإيداع التي يصدرها البنك المركزي والذي تراجع إلى 47.1 مليار درهم في نهاية ديسمبر/كانون الأول 2008.

الفائض التجاري الإماراتي ارتفع 35.3% إلى 63 مليار دولار العام الماضي
(الفرنسية-أرشيف)
التجارة
وارتفع الفائض التجاري 35.3% إلى 231.09 مليار درهم (63 مليار دولار) في 2008 من 170.85 مليار درهم (46.5 مليار دولار) في 2007.

وزاد فائض ميزان المعاملات الجارية 13.4% إلى 81.82 مليار درهم في 2008 من 72.13 مليار درهم في 2007.

وعزا البنك هذه الزيادة إلى ارتفاع بنسبة 33.9% في إجمالي قيمة الصادرات والسلع المعاد تصديرها إلى 878.51 مليار درهم في 2008.

وزادت قيمة صادرات النفط الخام 39.7% العام الماضي في 2008 لتصل إلى 313.74 مليار درهم نظرا لارتفاع أسعار الخام عالميا وزيادة الإنتاج.

وشهد المؤشر القياسي للأسهم تقلبات على مدى النصف الأول من 2008 أعقبها تراجع حاد بلغت نسبته 21.2% في الربع الثالث من العام و46.2% في الربع الأخير.

المصدر : رويترز