الصفقات العسكرية ساهمت في زيادة أرباح بوينغ (الفرنسية-أرشيف)

ارتفعت أرباح شركة بوينغ الأميركية لصناعة الطائرات بشكل مفاجئ خلال الربع الثاني من العام الجاري بفضل الصفقات العسكرية التي استفادت منها الشركة في تلك الفترة.

وقالت مصادر الشركة إن الأرباح زادت خلال الربع الثاني من العام الجاري بنسبة 17% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي 2008.
 
وبلغ إجمالي قيمة الأرباح 998 مليون دولار، بعد أن كانت توقعات الخبراء تشير إلى أرباح بقيمة 856 مليون دولار.

كما ارتفعت أيضا الأرباح التشغيلية للشركة خلال الربع الثاني بنسبة 23% إلى 1.5 مليار دولار.

في الوقت نفسه ارتفعت قيمة المبيعات خلال الربع الثاني بنسبة 1% فقط إلى 17.2 مليار دولار، كما أكدت الشركة على ضرورة تحقيق أهدافها المرجوة خلال العام الجاري بأكمله.
 
وتسعى الشركة إلى أن تتجاوز المبيعات حاجز 68 مليار دولار مع تحقيق أرباح على السهم الواحد بقيمة تتراوح بين 4.70 و5 دولارات.
 
من ناحية أخرى أعلنت بوينغ أنها ستطرح في موعد أقصاه نهاية سبتمبر/أيلول المقبل خطة زمنية جديدة حول إنتاج الطائرة العملاقة الجديدة من طراز 787 (دريم لاينر) بعد تعثر إنتاج هذه الطائرة المخصصة للمسافات الطويلة لمدة عامين.

المصدر : الألمانية