أرنولد شوارزنيغر أقر إجراءات لسد العجز في ميزانية ولاية كاليفورنيا (رويترز-أرشيف)

وافق حاكم ولاية كاليفورنيا الأميركية أرنولد شوارزنيغر ومشرعون في الولاية على إجراءات لسد العجز في ميزانية الولاية التي تقدر بنحو 26.3 مليار دولار، وذلك لتفادي انهيار مالي يهددها.

وقد تم الاتفاق أمس بشأن تخفيضات كبيرة في خدمات التعليم والرعاية الاجتماعية والخدمات الصحية. غير أنه تجنب فرض زيادة في الضرائب بعد أشهر من مشاحنات حادة تركت أكبر ولاية أميركية بدون أموال كافية لتسديد فواتيرها.

وقال شوارزنيغر -الممثل السينمائي السابق- "لقد أنجزنا الكثير في هذا الاتفاق بشأن الميزانية"، مضيفا أن المفاوضات بشأن الاتفاق غالبا ما تشبه "فيلما مشوقا".

واعتبر أن من شأن الميزانية الجديدة أن تجعل حكومة الولاية أكثر فعالية، وستعمل على خفض الإهدار والاحتيال وسوء الاستخدام في بعض البرامج.

ويقضي الاتفاق بأن تكون هناك مجموعة واسعة من التخفيضات في الخدمات بالنسبة للمسنين والفقراء وتشمل قيودا صارمة على الرعاية الصحية وتمويل التعليم.

وسيعرض الاتفاق على الهيئة التشريعية في الولاية غدا للمصادقة عليه، وإذا جرى تمريره فقد تتمكن حكومة الولاية من تسديد الفواتير المستحقة عليها.

وكان شوارزنيغر طالب المشرعين الشهر الماضي بالسعي لحل أزمة موازنة الولاية، محذرا من نفاد الخزائن في حال عدم التوصل إلى اتفاق. 

وحذر حينها من أن أعمال حكومة الولاية تواجه التوقف إذا لم يوافق المشرعون على موازنة تستطيع التغلب على العجز. 

المصدر : وكالات