شركات الخطوط الجوية الكندية قد تخسر 8.0157 مليارات دولار هذا العام (رويترز - أرشيف)


توقع مسؤول رفيع في اتحاد النقل الجوي الدولي (إياتا) انخفاض إيرادات شركات الطيران العالمية بما بين 71.250 مليارا و399 مليار دولار أميركي في 2009.

 

وقال المدير العام لإياتا جيوفاني بيسيغناني في كلمة ألقاها أمام مؤتمر للاتحاد في كوالالمبور بماليزيا إن الأمور لن تكون على ما يرام في أعقاب الأزمة التي يعيشها العالم حاليا، وذلك في إشارة إلى الأزمة الاقتصادية العالمية والتي يشبّهها كثيرون بالكساد الكبير في الولايات المتحدة.

 

وأضاف بيسيغناني "علينا جميعًا العمل من أجل إدخال تغييرات على هذه الصناعة"، داعيا إلى المزيد من المرونة عند إبرام اتفاقات عمل وإقامة علاقات شراكة مع الآخرين.

 

ولفت إلى أن الخطوط الجوية العالمية سوف تكون أكثر صداقة مع البيئة في عام 2009، مشيرًا إلى أن  انبعاثات الغازات من محركات الطائرات سوف تنخفض بنسبة 9% خلال هذا العام.

 

من ناحية أخرى قال الاتحاد إن شركات الخطوط الجوية الكندية قد تتكبد خسائر تصل إلى تسعة مليارات دولار (8.0157 مليارات دولار أميركي) في عام 2009، مشيرا إلى الصعوبات المالية التي تواجهها هذه الخطوط والتي تتمثل في تراجع إيراداتها بنسبة 15% بسبب الأزمة الاقتصادية في العالم.

المصدر : يو بي آي