حجم المخزون الأميركي من النفط عامل من العوامل المؤثرة في الأسعار (رويترز-أرشيف) 

عاودت أسعار النفط الارتفاع اليوم الخميس مقتربة من 67 دولارا للبرميل بعد أن هبطت في اليوم السابق أكثر من دولارين. وفي أسواق المال أغلقت الأسهم الآسيوية منخفضة في مقابل ارتفاع الأسهم الأوروبية عند الافتتاح.
 
وارتفع سعر النفط اليوم أكثر من دولار للبرميل مقلصا خسائر الأربعاء التي بلغت 3.5% وسط توقعات بأن انتعاشا اقتصاديا سيؤدي فعليا إلى انخفاض مخزونات النفط.
 
وقبل خسائر الأربعاء كان النفط قد تجاوز 68 دولارا للبرميل وهو أعلى مستوى منذ مطلع نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
 
وارتفع سعر مزيج برنت في التعاملات الإلكترونية الآسيوية 87 سنتا إلى 66.99 دولارا بعد أن هبط في اليوم السابق دولارين و43 سنتا إلى 66.12 دولارا.
 
كما ارتفع سعر الخام الأميركي تسليم يوليو/تموز دولارا وسنتا واحدا إلى 66.99 دولارا للبرميل.
 
وقالت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اليوم إن متوسط أسعار سلتها القياسية تراجع الأربعاء قليلا إلى 66.41 دولارا للبرميل. وتضم سلة أوبك 12 نوعا من النفط الخام.
 
تراجع وارتفاع
وفي التعاملات الآسيوية اليوم هبطت معظم مؤشرات الأسهم متأثرة ببيانات اقتصادية أميركية اعتبرها المستثمرون غير مطمئنة.
 
وأغلق مؤشر دول آسيا والمحيط الهادي عدا اليابان منخفضا 2.8% وهو أكبر انخفاض يسجل في يوم واحد منذ الرابع عشر من مايو/آيار الماضي.
 
بورصة طوكيو من بين البورصات
الآسيوية المتراجعة (الفرنسية-أرشيف)
وفي اليابان التي تعد أكبر سوق مالي في آسيا, تراجع مؤشر نيكي القياسي 0.75 منهيا موجة صعود استمرت ستة أيام مع تراجع أسهم شركات الشحن البحري وشركات للإلكترونيات منها توشيبا.
 
وعزا محللون هذا التراجع إلى بيانات ضعيفة عن الاقتصاد الأميركي حدت من الآمال بانتعاش اقتصادي عالمي.
 
ودفعت تلك البيانات المستثمرين إلى بيع بعض الأسهم لجني أرباح. وبدوره تراجع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.4%.
 
وسُجل تراجع متفاوت مماثل للأسهم في أستراليا وتايوان. وهبط مؤشر هونغ كونغ أكثر من 2% في حين انتهت التعاملات في البورصات الصينية على تباين. وفي المقابل كسبت الأسهم الهندية 0.54%.
 
وفي أوروبا شهدت بداية تعاملات اليوم ارتفاعا في حدود 1% قبيل قرار مرتقب للبنك المركزي الأوروبي وبنك إنجلترا المركزي بالإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير.
 
وصعدت أسهم شركات النفط متشجعة بارتفاع أسعار الخام. كما ارتفعت أسهم شركات الأدوية. وكانت مؤشرات وول ستريت الثلاثة قد أغلقت الأربعاء على انخفاض.
 
تراجع اليورو
وفي ما يتعلق بالعملات تراجع سعر صرف العملة الأوروبية اليورو أمام الدولار الأميركي بشكل واضح أثناء التعاملات الأوروبية.
 
وسجل اليورو 1.4163 دولارا بعد أن تجاوز في تعاملات الأربعاء حاجز 1.43 دولار.
 
وأرجع المتعاملون تراجع سعر صرف اليورو إلى الرغبة في تحقيق أرباح سريعة من خلال البيع فور ارتفاع السعر أمس الأربعاء.

المصدر : وكالات